اغلاق

قصة العصفور الكسول .. لغرس قيمة النشاط في نفوس احبابنا الصغار!

كان يا ما كان في سالف العصر والاوان كان فيه مجموعة عصافير جميلة تحب اللعب والجري والمرح، وكل يوم يفرحون لأنهم سوف يتعلمون لعبة جديدة.. وكلهم يلعبون ويضحكون،


الصورة للتوضيح فقط

ما عدا عصفور واحد كان كسولا لا يحب الحركة ولا يحب اللعب معهم، وعندما يذهب اصحابه اليه ليأخذوه للعب، يقول لهم: انا لا احب اللعب انا سوف اجلس بمفردي.
وبعد فترة كان كل العصافير تعرف العابا كثيرة وتتحرك وتجري مع بعضها ويلعبون العابا جميلة، اما العصفور الكسول فلا يستطيع ان يجري معهم، فهو لم يتعلم هذا اللعب الجميل، وكان يحب ان يجلس بمفرده.
وفي يوم من الأيام جاء طائر كبير جوعان يريد ان يأكل شيئا، فلم يجد الا العصافير الصغيرة ففرح بها وقال لنفسه انا سوف امسك هذه العصافير الصغيرة، انها لا تعرف الجري .. فاراد ان يأكل منها اي عصفور، ولكن كل العصافير جرت وهربت وطارت بعيدا عندما رأت الطائر الكبير يريد ان يأكلها، ما عادا العصفور الكسول لم يستطيع الطيران ولم يستطع الجري..
فذهب الطائر الكبير ليأكله وفعلا امسك بالعصفور، ولكن كل اصحابه العصافير عادوا بسرعة لينقذوا صاحبهم .. فقالوا لبعضهم لو تعاونا معا نستطيع ان نتغلب على هذه الطائر الكبير!
فهجموا جميعا على الطائر من جميع الجهات فلم يستطع الطائر الكبير ان يأكل صاحبهم، فهرب وخاف منهم وترك صاحبهم!
فقالوا: الحمد لله انتصرنا على الطائر الكبير وانقذنا صاحبنا نحن شجعان واقوياء معا..
وجاء العصفور الكسول وقال لهم: شكرا لكم يا اصدقائي، انا سوف العب معكم كل يوم حتى استطيع الجري مثلكم.
ففرح اصحابه به وذهب كل العصافير يلعبون ويمرحون ويعلمون صاحبهم كل الألعاب التي تعلموها.

لنشر صور أطفالكم عبر موقع بانيت، كل ما عليكم فعله إرسال التفاصيل التالية: اسم الطفل والعمر والبلدة ومجموعة صور للطفل، إلى البريد الالكترونيpanet@panet.co.il)

لمزيد من روايات وقصص اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق