اغلاق

منار نخاش من كفرقرع: التعامل مع الحيوانات والاعتناء بها يحد من تنامي المشاعر السلبية للأطفال

"ملاطفة الحيوانات تحد من تنامي المشاعر السلبية ، والأشخاص الذين يهوون الحيوانات تنخفض لديهم احتمالات التعرض لنوبات الاكتئاب ، حيث أن تواجد


منار نخاش

الحيوانات " المستأنسة " بالمنزل يساهم في تحسين الحالة المزاجية . الحيوانات صديقة وفية لمن يعتني بها ، وتواجدها بمحيط الطفل يدفع عنه شبح الشعور بالوحدة " ... بهذه الكلمات تلخص فنانة
الأطفال والمعالجة عن طريق ملاطفة الحيوان منار نخاش من كفر قرع مدى فوائد تعامل الأطفال مع الحيوانات ، وهي تشرح في الحوار التالي كيف كانت البداية مع هذا المجال ، والى ماذا تطمح ...

حاورتها  : نسرين بخاري مراسلة صحيفة بانوراما

 " البداية من الهواية "

هل لك أن تعرفي القراء في بداية حوار على نفسك ؟
انا منار نخاش من مواليد سنة 1985 ، متزوجة ، وأم لثلاث بنات ، ولدت وترعرعت في قرية عين ماهل قضاء الناصرة ، وتزوجت واسكن في قرية كفر قرع .

اين تعلمت موضوع "ملاطفة الحيوان" ؟
كل إنسان يمتلك موهبة مخبّأة أو شغفاً تجاه أمر معيّن ، أو نظرة خاصة إزاء عمل ما ، يجعله متفرداً عن الآخرين. لكن ما الضير إذا كان هذا الشخص سيّدة ، تمتاز عن سواها بخصلة تمكّنها من مزاولة هواية ، لربّما تحوّلت لاحقاً إلى مهنة ؟ . هذه هي بدايتي في هذا المجال ، فالامر كان هواية ومن ثم التحقت بكلية وطورت موهبتي أكثر أكثر .

ما هي مساهمة "ملاطفة الحيوانات" في التأثير على الأطفال ؟
أهمية هذا الموضوع لدى الاطفال تنبع من الدعم العاطفي ، حيث ان ملاطفة الحيوانات الأليفة قد تلعب دورا أيضاً في تقويم سلوك الأطفال ، وقد وجد فريق بحث ألماني أن تربية الحيوانات تدعم الجانب العاطفي لدى الطفل ، حيث أنها تحقق له السعادة، وتنمي لديه ما يعرف بالذكاء الوجداني "Emotional Intelligence" ، بل أنها تعد إحدى وسائل العلاج النفسي للطفل المصاب بالاكتئاب ، خاصة إذا كان ذلك ناتجا عن صدمة عاطفية حادة ، مثل وقوع الطلاق بين الأبوين أو وفاة أحدهما ، أو الانتقال المفاجئ إلى بيئة أخرى غير مألوفة بالنسبة للطفل .

من أين أتت الفكرة بان تتعلمي هذا الموضوع ؟
بغضّ النظر عن العمر والخبرة والمستوى العلمي والحالة الاجتماعية والوضع الاقتصادي، بإمكان أيّ شخص أن يخوض تجربة امتلاك "مشروع شخصي" خاص به بهدف الإنتاجية وإثبات الذات ، وهذا ما طمحت للوصول اليه ، وهو امتلاك مشروع خاص بي واثبات الذات ، في زاوية الحيوان الخاصة بي نجد حيوانات أليفة ومدربة ، بالاضافة الى الاسماك والاقداد (حيوان الهامستر). كما نجد في هذه الزاوية الارانب وانواع مختلفة من الطيور مثل الدجاج، العصافير الصغيرة الملونة ، الصيصان ، طيور الحب، البط وطيور اخرى ، والزواحف على انواعها ، كلب وقطة . قمنا بتطوير هذه الزاوية لكي يتعرف الطلاب على الحيوانات عن قرب ، وخصوصا أن الكثير من العائلات العربية لا تملك حيوانات في بيوتها . التعامل بشكل عام مع الحيوانات يقوي شخصية الطفل ويعزز ثقته بنفسه، حيث ان الاطباء يوصون بامتلاك الحيوانات الاليفة خصوصا للطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة ، وذلك لاخراجهم من التقوقع وللتعبير عن عواطفهم المكبوتة . ملامسة الحيوانات ، ملاطفتها والاعتناء بها يمنح الهدوء ، الفرح والسعادة لكل طفل، وذلك يتيح لهم تحسين سلوكهم وتنمية عدة مهارات لديهم مثل الشعور بالمسؤولية . هذا بحد ذاته علاج .
يزور زاوية الحيوانات طبيب بيطري مختص ، بشكل دوري ، حيث يقوم بتطعيم هذه الحيوانات ومراقبتها لتكون محصنة وغير معدية وناقلة للامراض والميكروبات. ملامسة الحيوانات تعطي أيضا شعورا جميلا جداً ، حيث يعزز ذلك المسؤولية لدى الطفل من ناحية الحفاظ عليه ، وعلى تأمين الطعام له والاعتناء به . كما يشمل الفعاليات مع الاطفال شرحا بشكل جَميل لايصال المعلومة للطفل، فينتظر الطفل في كل مرة لقاء حيوان جديد بفارغ الصبر. اضافة الى الحيوانات أنا ادمج الموسيقى والدمى بمجسمات الحيوانات والحركات . في المناسبات المختلفة أستعين بحيوان ما مرتبط بها ، مثلا في عيد الاضحى أستعين بخروف صغير ، وفي ذكرى رأس السنة الهجرية لدينا العنكبوت والحمام ، وفي عيد الميلاد المجيد نجد الارانب مع شخصية " بابا نويل  ".

" حفلات للأطفال "

حدثينا عن الحفلات التي تقومين بتنظيمها للأطفال ؟
تقام هذه الحفلات في المنازل والحدائق والمدارس والنوادي الاجتماعية وغيرها من الاماكن ، وهي تحتاج الى تنظيم وتجهيز واعداد صحيح ، اذ نحتاج الى بعض الادوات لخروج الحفل في افضل صورة، بحيث نستخدم الحيوانات المرافقة مع الملابس الخاصة ببعض الشخصيات الكرتونية المحببة لدى الاطفال مثل "ميكي وميني ماوس" ، والارنب وغيرها ، وايضا  أستعين بجهاز البخار وجهاز الفقاعات ، فكل اضافة للحفل تزيد من البهجة . هذه الحفلات تترك أثرا طيبا في نفوس الأطفال والأهالي وتساهم برسم البسمة على وجوههم .

كيف تُشركين الحيوانات خلال حفلاتك ؟
قبل جلب الحيوان ، أقدم للمشاركين بالحفل شرحا مفصلا عن كل حيوان ،  ومن ثم تكون فترة الملاطفة والمداعبة عن طريق اللعب او تسريح فروة الحيوان أو الرقص أو أداء حركات ما .

ما هي المساهمة التي تقدمها ملاطفة الحيوانات لعلاج الأطفال ؟
وجد أطباء النفس أن ملاطفة الحيوانات تحد من تنامي المشاعر السلبية ، وأن الأشخاص الذين يهوون الحيوانات تنخفض لديهم احتمالات التعرض لنوبات الاكتئاب ، حيث أن تواجد الحيوانات "المستأنسة" بالمنزل يساهم في تحسين الحالة المزاجية . الحيوانات صديقة وفية لمن يعتني بها ، وتواجدها بمحيط الطفل يدفع عنه شبح الشعور بالوحدة ، فلا عجب أن تكون تربية الحيوانات من الهوايات المفضلة لصغار السن، فهي خير سلاح لمحاربة الوحدة وقتل الفراغ والملل.
التعامل بشكل عام مع الحيوانات يقوي شخصية الطفل ويعزز ثقته بنفسه حيث ان الاطباء يوصون بامتلاك الحيوانات الاليفة خصيصا للطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة، وذلك لاخراجهم من التقوقع وللتعبير عن عواطفهم المكبوتة .

بماذا تشعرين خلال الحفلات والعروض التي تقدمينها ؟
شعاري هو "اعطي نصف عمري للذي يجعل طفلاً باكياً يضحك" . اهم شي في عملي ان ارى البسمة مرسومة على وجوه احبائي الاطفال من خلال الفعاليات والحفلات التي اقوم بها .

هل يوجد اقبال على تعلم موضوع ملاطفة الحيوان ؟
من الوسط العربي لا أظن أن هنالك اقبالا . على فكرة الموضوع يمكن أن يكون "سهلا على الورق" كما يقال ، لكن في ارض الواقع هنالك بعض المعيقات وهو بحاجة لافكار ابداعية ولقوة شخصية أيضا .

ما هو طموحك ؟
الحفاظ على محبة الاطفال لي ، وان اكمل مسيرتي فحدودي هي السماء .

ما هي مشاريعك المستقبلية ؟
لدي الكثير من المشاريع مثل تأليف اغان خاصة بي، وان ادخل حيوانات برية لزاوية الحيوانات لدي ، وطبعا هذا بحاجة لمصادقة الجهات المختصة ، بالاضافة الى مفاجآت اخرى ستتحقق بإذن الله.

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق