اغلاق

اليوم اضراب في ثانوية الفريديس: المعلمون منعوا الطلاب من التدخين،فكسّروا سياراتهم

تشهد المدرسة الثانوية في قرية الفريدس، اضرابا اليوم الخميس، بقرار من منظمة المعلمين، في اعقاب "قيام طلاب بتكسير وتخريب سيارات لمعلمين، بعد ان


صور من المكان

طلبوا منهم عدم التدخين في حرم المدرسة. وتم تحويل الملف لمعالجة الشرطة".
من جانبه، تحدث رئيس المجلس المحلي احمد برية الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما، معربا عن استنكاره الشديد للحادثة، ومؤكدا وقوف المجلس ورئيسه الى جانب المعلمين، ولكنه في الوقت نفسه، لا يرى ان الحل يكمن في الاضراب.
وأوضح برية: "المجلس المحلي يستنكر الحدث. نستثمر الكثير من الميزانيات في التعليم والتعليم اللامنهجي والرياضة وانشطة كثيرة أخرى، في ظل محاربتنا للعنف بالقرية بشكل عام وخاصة في المدارس".
أضاف برية:" لا اعتقد ان الاضراب هو الحل، وكنت أفضل ان يُخصص اليوم، لرفع وعي الطلاب، فهذا افضل من ان يبقوا في الشارع او البيت. باعتقادي يجب ان تكون خطواتنا مدروسة في هذا السياق، وكان من الأفضل إعلان اليوم ضد العنف. بطبيعة الحال أن احترم رأي المدرسة وهيئتها ولجنة أولياء أمور الطلاب ونحن معهم والى جانبهم بلا ادنى شك، ولكن كما قلت، كان  من الأفضل تخصيص اليوم لفعاليات ضد العنف، فهذا يمكن ان يكون مجديا اكثر برأيي".




صور لمدرسة الفريديس









لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق