اغلاق

بسمة طبعون: اضراب بعد الاعتداء على مديرة المدرسة

في اعقاب الاعتداء السافر على مديرة المدرسة الابتدائية المشتركة عرب الزبيدات في قرية بسمة طبعون، المربية حمدة حلف، واحراق سيارتها، صباح اليوم الاحد، قررت نقابة


الصورة للتوضيح فقط

المعلمين في اسرائيل - الهستدروت، وبعد التشاور مع ادارة المدرسة اعلان الاضراب الاحتجاجي في كل مدارس القرية وذلك يوم الثلاثاء الموافق 13.3.2018 وذلك تنفيذا لقرار ادارة الهستدروت باعلان الاضراب في كل بلدة يتم فيها الاعتداء على المعلمين والمربين والعاملين في جهاز التعليم.
وقالت السكرتيرة العامة لنقابة المعلمين الهستدروت، يافة بن دافيد، في هذا السياق: "للاسف الشديد نحن نرى اعتداء اضافيا على حرمة المدرسة ومديرتها ونحن نرى الامر ببالغ الخطورة ونطالب الشرطة بالتحقيق المكثف في القضية للوصول الى المشتبهين ومن جهة اخرى فاننا نطالب وزارة المعارف والسلطات المحلية بتوفير الحراسة اللازمة لكل المدارس ولكل العاملين فيها".

"الأمر لا يطاق"
سفيان موسى، نائب السكرتيرة العامة لنقابة المعلمين قال "العنف في المجتمع العربي بات يهدد كل مؤسساتنا ولا يعقل ان يتم الاعتداء على المعلمين وعلى ممتلكاتهم ونقف مكتوفي الايدي" واضاف موسى "اوجه نداء لكل الاهالي ولكل المجتمع العربي بالوقوف والتفكير مطولا فيما يحدث من اعتداءات على المعلمين والعاملين في جهاز التربية والتعليم والمجتمع الذي يعتدي على معلميه هو مجتمع مريض وقد وصل الى خط اللا رجعه". 
المربية حمدة حلف مديرة المدرسة المشتركة عرب الزبيدات قالت : "ما حدث هو مؤسف جدا . في وضح النهار يتم الاعتداء على حرمة المدرسة ومعلميها . للاسف باتت الخطر يهدد مؤسساتنا. اوجه نداء لجميع اولياء امور الطلاب بجميع المؤسسات ان يساندوا ويتكاتفوا مع المعلمين . لا يعقل ان يكون هدفنا واحد هو تربية الطفل على القيم والمبادىء وان نشهد كل يوم أعمال عنف ضد مدراء ومعلمي مدارس . الامر لا يطاق ويعرقل العملية التربوية والتعليمية في مدارسنا".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق