اغلاق

فرساتشي وفورلا تنضمان لدور الأزياء التي تتخلى عن استخدام الفراء

أعلنت دار أزياء فرساتشي ودار فورلا لتصنيع الحقائب والإكسسوارات توقفهما عن استخدام الفراء الطبيعي في تصميماتهما لينضما بذلك إلى قائمة من كبار الأسماء في عالم الموضة تدير ظهرها لصناعة الفراء.

دوناتيلا فرساتشي المديرة الفنية ونائبة رئيس فرساتشي

وفرساتشي وفورلا إيطاليتان.
وتذعن دور الأزياء في أنحاء العالم للضغط وتستخدم بدائل للفراء الطبيعي وسط حملات جماعات الرفق بالحيوان وتغير ذوق العملاء الشباب الذين زاد إدراكهم للقضايا البيئية المرتبطة بصناعة الملابس.
وقالت دوناتيلا فرساتشي المديرة الفنية ونائبة رئيس فرساتشي في مقابلة مع مجلة 1843 التابعة لمجلة الإيكونوميست إنها لا تريد قتل الحيوانات لصنع الأزياء مضيفة أن ذلك "ليس صوابا".

وقال دان ماثيوس نائب رئيس منظمة (بيتا) للرفق بالحيوان في بيان إن هذه "نقطة تحول كبيرة في الحملة من أجل أزياء رحيمة" مضيفا أنه يتطلع إلى رؤية "فرساتشي دون جلود" بعد ذلك.
وكانت (بيتا) نظمت حملة خلال دورة الألعاب الأولمبية الشتوية التي استضافتها كوريا الجنوبية مؤخرا للدعوة لإنهاء تجارة الفراء.

وأعلنت فورلا يوم الخميس التزامها بتغيير كل الفراء الطبيعي بفراء صناعي سواء في مجموعتها للرجال أو مجموعتها للنساء اعتبارا من التشكيلة المبكرة لأحدث خطوط الموضة لعام 2019.
وكانت دار أزياء جوتشي الإيطالية، وهي جزء من مجموعة كيرينج ومقرها باريس، قالت في أكتوبر إنها ستتوقف عن استخدام الفراء في تصميماتها اعتبارا من ربيع وصيف 2018 لتنضم بذلك لأرماني وهوجو بوس وتومي هيلفيجر وكالفين كلين ويوكس نت إيه بورتر.

وتتبع مصممة الأزياء البريطانية ستيلا مكارتني منذ فترة طويلة ما تصفها بالفلسفة "النباتية"، إذ تبتعد في تصميماتها ليس فقط عن استخدام الفراء ولكن أيضا الجلود والريش.

لمزيد من فن اجنبي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق