اغلاق

قصة ممتعة للاطفال بعنوان ‘الصبي العنيد‘ .. استمتعوا بالقراءة

كان هناك ولد يدعى "احمد" يبلغ من العمر 15 عاما، كان يعيش مع والديه في منزل كبير وكان ابويه يحبانه حبا كثيرا، ولكنهما كانا يعانيان معه بسبب عنده،


الصورة للتوضيح فقط


لقد كان احمد ولدا عنيد جدا ولا يسمع كلام ابويه ودائما ما يرفض كل ما يقال له من الاكبر منه، وبالرغم من ان هذا الامر يتسبب لاحمد في العديد من المشاكل الا انه كان يرفض ان يحيد عن ما يفعله ويسمع الكلام وكان يفضل دائما المشاكل عن الطاعة.

والد احمد يحقق امنيته

وفي يوم من الايام في اجازة احمد واذا بوالدته تقبله فرحة به وتطلق الزغاريد في كل مكان فرحة بنجاحه وتفوقه الدراسي وظهور نتيجته ونجاحه المبهر في الشهادة الاعدادية وحصوله على المركز الاول، وبهذه المناسبة التي اسعدت والدي احمد قام ابوه بشراء ما كان يلح في طلبه طيلة السنوات الماضية كهدية لنجاحه، فقرر والده ان يلبي له طلبه ويحقق رغبته ويشتري له ما كان يحلم به "تابلت"، وبالفعل قام والد احمد بشراء التابلت وتقديمه لابنه كهدية لنجاحه.

فرحة احمد بهدية والده
قام والد احمد بتقديم الهدية له، وعندما فتح احمد علبة الهدية وجد ما تمناه فقبل اباه وحضن امه وارتسمت على وجه بسمة تعبر عن فرحة عارمة بالهدية، واخذ يشكر ابوه وامه كثيرا عليها، ولكن ابوه اعترض قائلا ولكنني اريد منك شيء ان لا تاخذه معك في المدرسة او اثناء لعبك للكرة حتى لا تفقده. فقال احمد ويبدو انه غير مقتنع برأي والده: طبعا يا ابي سافعل هذا وساتركه عند ذهابي للمدرسة ولعبي للكرة مع زملائي.
 
احمد يخسر بسبب عنده
ولان احمد ولد عنيد وكان يريد ان يشاهد زملائه انه امتلك "تابلت" جديد ولان البعض منهم اتهموه بالكذب عندما قال لهم ان والده اخيرا احضره له كهدية نجاحه، فقرر احمد ان يضرب بكلام والده عرض الحائط ولا يصغي لما قاله له وان ياخذ التابلت اثناء ذهابه للعب الكرة مع زملائه حتى يشاهدوه معه ويصدقوه، وبالفعل اخذ احمد التابلت وعندما وصل الى الملعب الذين يلعبون فيه التف حوله زملائه واخذ احمد في التباهي بالتابلت امام اصدقائه، واثناء حديث احمد عن امكانيات التابلت العظيمة حدث ما كان لا يتمناه احمد كرة مشاطة بقوة في شاشة التابلت لتكسره ليقف احمد بذهول امام ما حدث ويعود الى منزله حزينا على ما حدث ويحكي لوالدته ووالده ماحدث، ليلقناه درسا في عدم طاعته وعنده، حيث ان والده قرر ان يقوم احمد بتصليح التابلت من مصروفه الخاص حتى يتحمل عاقبة عنده.

لمزيد من روايات وقصص اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق