اغلاق

الخضري يشيد بمؤتمر المانحين الذي وفر 500 مليون دولار لمحطة تحلية في غزة

أشاد النائب جمال الخضري رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار بمؤتمر المانحين لدعم برنامج محطة تحلية مياه البحر في قطاع غزة في بروكسل الذي وفر نحو 500


النائب جمال الخضري

مليون دولار للمحطة بما يعادل 80٪ من إجمالي التكاليف المطلوبة.
وقال الخضري في تصريح صحفي صدر عنه يوم الأربعاء "إن الوضع البيئي في قطاع غزة صعب جداً"، مشيراً إلى أن أكثر من 95% من المياه غير صالحة للشرب.
وأضاف: "سيسهم هذا المشروع الاستراتيجي في توفير المياه العذبة مما سيتغلب على الكارثة الانسانية الناتجة عن عدم صلاحية المياه للشرب، وسيسد العجز الكبير والمتزايد في توفير المياه للسكان".
وقال الخضري:"نأمل أن يكون المؤتمر تجديد لمشاريع أكثر وأكبر لحل الأزمات المتفاقمة في القطاع، خاصة مع تصاعد الأزمات الإنسانية والوضع الإنساني الخطير".
وجدد الخضري الدعوة لكل الدول والمؤسسات المانحة "لدعم المشاريع المختلفة في غزة، بما من شأنها إغاثة السكان وتعزيز صمودهم في وجه التحديات والمعيقات المختلفة".
وقدم الخضري الشكر "لكل الدول والمؤسسات التي دعمت هذا المشروع الحيوي والهام"، مؤكداً أن "الوضع الانساني في غزة يزداد خطورة في ظل أرقام وإحصاءات صادمة".

"80% من السكان يعيشون تحت خط الفقر"
وأشار الخضري إلى أن "80% من السكان يعيشون تحت خط الفقر، في حين وصلت نسبة البطالة 50%، ونسبة البطالة بين فئة الشباب والخريجين 60%، فيما ربع مليون عامل لا يزالون عاطلين عن العمل ولا يجدون فرصة سانحة لذلك".
ولفت إلى أن "25 % من المنازل التي دمرت بشكل كلي في حرب 2014 لم يعاد بناؤها حتى الآن، وآلاف العائلات ما زالت تعيش في منازل مستأجرة غير مؤهلة لاستيعاب هذه الأسر".
وأشار إلى أن "80% من مصانع غزة مُغلقة بشكل كلي أو جزئي بسبب الحصار والحروب، في حين الخسائر السنوية المباشرة وغير المباشرة تقدر بـ250 مليون دولار".
وذكر أن "إسرائيل تواصل إغلاق معابر غزة باستثناء معبرين تفتحهما جزئياً، وتمنع 400 صنف من الدخول غالبيتها مواد خام ومواد بناء، وتعمل على تقييد حركة السفر".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق