اغلاق

‘السفر عبر الـزمن‘ .. حلم يقترب من الواقع ؟!

كشفت دراسة حديثة، عن اقتراب العلماء من الوصول إلى خصائص الثقوب السوداء، المنتشرة في الفضاء؛ حيث أوضحت أن مجموعتي "أفشوردي"، و"ليغو"، البحثيتين،


الصورة للتوضيح فقط

تبحثان تفاصيل ما أطلق عليه "أصداء الثقب الأسود"، بهدف فتح طرق جديدة لدراسة "موجات الجاذبية" في هذه الثقوب وفكرة السفر عبر الزمن.
ويهدف هذا العمل العلمي المعقد، لاختبار صحة وفعالية نظرية "النسبية" لألبرت أينشتاين، التي يمكن أن تفتح الباب بصورة كبيرة، أمام تلك الموجات، لكسر حاجزي الزمان والمكان، أو ما يعرف بـ"الزمكان"، ونقل الطاقة عبر مليارات السنوات الضوئية، وفقا لما نشرته مجلة "كوانتا".
تكمن المشكلة الرئيسة في جميع الدراسات السابقة، أن معظم الفيزيائيين، كانوا يصطدمون بأن "النسبية العامة" تنهار بالقرب من أي مركز لـ"الثقب الأسود"، بحيث لا يمكن لأي ضوء أن ينجو منه، أو بمعنى أصح فإن الثقب ببساطة يمكنه ابتلاع كل ما يجرؤ على تجاوز الأفق الخاص به.
كما يعلم الفيزيائيون أن أي ثقب أسود، يكون محاطا بـ"جدار حماية"، وهو ما حفز الباحثين على دراسة متعمقة لذلك الجدار.

لمزيد من عالم الفضاء اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق