اغلاق

غزة: محافظة خانيونس تحقق إنجازات لافتة بكرة القدم

حققت فرق محافظة خانيونس بكرة القدم أبرز إنجازاتها الكروية في بطولتي دوري كرة القدم في المحافظات الجنوبية في دوري الدرجتين الممتازة والأولى، حيث أحرز فريق

جانب من تتويج نادي شباب خانيونس بدوري غزة


شباب خانيونس البطولة الأهم للمرة الثانية؛ فيما استطاع فريق خدمات خانيونس العودة مرة أخرى للدرجة الممتازة، وصعد فريق العطاء مرة أخرى لمنافسات الدرجة الأولى فيما حافظ فريق الطواحين على بقائه في دوري الدرجة الممتازة. وقد حصل الفريق البطل على مكافأة مالية قدرها 15 ألف دولار مقدمة من شركة الوطنية موبايل، فيما حصل خدمات خانيونس على7 آلاف دولار.

شباب خانيونس بطل الدوري للمرة الثانية
توج الفريق بالمجد الثاني رغم ظروفه المادية الصعبة وبجدارة. وبأقل الامكانيات المتاحة ماديًا، استطاع شباب خانيونس أن يحصل على اللقب وضرب كل التوقعات بأنه خارج المنافسة أو حتى خارج المربع ولكن العزيمة وحالة الترابط بين اللاعبين وجهازهم الفني بقيادة المدرب محمد أبو حبيب وجهازه مع اللاعبين خلقوا حالة من التفاهم أساسها الحب والانتماء للوصول لمنصة التتويج وتحقيق المجد الثاني.

خدمات خانيونس عودة سريعة
أقدم أندية المدينة خانيونس عاد من جديد لدوري الأضواء بعد مباراة كانت مؤشراتها تشير الى العكس ليأتي النجم مهيب أبو حيش ويقلب كل التوقعات مع رفاقه وفي الوقت القاتل ليكمل أضلاع المربع وسط مساندة جماهيرية؛ ليكتب خدمات خانيونس قصة نجاح أخرى لمدينة خانيونس. وعليه ان يعمل في المرحلة المقبلة على معالجة الأخطاء والاستفادة من الإمكانيات المتوفرة.

اتحاد خانيونس: البقاء بالممتازة
واستطاع اتحاد خانيونس البقاء ضمن فرق الكبار والتغلب على كل الظروف التي واجهته؛ ليتنفس الصعداء ولكن يترتب عليه إصلاح الخلل الموجود للعودة بين فرق المقدمة. اتحاد خانيونس ضمن البقاء في دوري الأضواء وسط مساندة جماهيرية كبيرة حتى اللحظات الأخيرة. ولا بد من معالجة اسباب تراجع الفريق وتجنبها.

نادي العطاء: العودة للدرجة الأولى
ممثل منطقة شرق المدينة نادي العطاء عاد للدرجة الأولى مرة أخرى بعد موسمين قضاهما في دوري الدرجة الثانية، وعليه تكثيف جهوده لضمان مركز متقدم في دوري الأولى في الموسم المقبل.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق