اغلاق

دراسة تحذر من سلوك قادر على قتل الإنسان بأسبوعين، ما هو؟

كشفت نتائج لدراسة حديثة، عن أن أنماط الحياة الكسولة؛ قد تؤدي إلى تدهور الحالة الصحية، وربما يقتل الشخص، في أسبوعين فقط . وحذر الباحثون من أن ذلك قد يشمل أمراضا خطيرة،


الصورة للتوضيح فقط

مثل: السكري من النوع الثاني، والنوبات القلبية، والسكتات الدماغية.
وقال الباحث الرئيس في الدراسة، الدكتور دانيال كوتشبيرتسون: "أدت التطورات إلى جعل المجتمع أكثر استقرارًا ، مما قد يؤذي الصحة بمرور الوقت".
وأفادت صحيفة "ذا صن" البريطانية، أنه طُلب من الأشخاص الخاضعين للاختبار بمتوسط عمر يبلغ 36 عامًا، أن يصبحوا غير ناشطين، وشمل ذلك الانتقال باستخدام المصاعد، والجلوس أمام التلفاز، وخفض المسافة التي يسيرونها، مع الإبقاء على نظامهم الغذائي دون تغيير.
وخلال أسبوعين فقط زاد مستوى الدهون، وظهرت علامات فقدان العضلات، وانخفاض اللياقة البدنية، وضعف عمل الرئة.
وقال الباحثون في جامعة "ليفربول"، إن الأمر الجيد، أن الآثار السيئة، اختفت بعد 14 يوما، من العودة إلى النشاط مرة أخرى.
وقال الدكتور "كوثبرتسون"، إن على الناس المشي أكثر، واستخدام السلالم بدلا من المصاعد، والاستيقاظ مبكرا، والتسوق شخصيا، وليس عبر الإنترنت.

لمزيد من ع الماشي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق