اغلاق

غزة: قيادة ’الديمقراطية’ تشارك في ’مسيرة العودة’

شارك وفد قيادي من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، في "مسيرة العودة الكبرى"، شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة. تقدم الوفد، صالح ناصر عضو المكتب السياسي


شعار الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين

ومسؤولها بقطاع غزة، وعضوية زياد جرغون عضو المكتب السياسي، لؤي أبو معمر عضو اللجنة الإعلامية لمسيرة العودة، ناهض القريناوي عضو القيادة المركزية ومسؤول المحافظة الوسطى.
وشدد ناصر، أن "التحام شعبنا الفلسطيني وقواه السياسية والمجتمعية في يوم الغضب العارم، تأكيد على أن المخزون النضالي في صفوف جماهير شعبنا مخزون يتجدد على الدوام، وهو على قدر عال من المسؤولية الوطنية، في النضال ضد الاحتلال والاستيطان والحصار، من أجل حقوقنا الوطنية في العودة وتقرير المصير".

"وحدة شعبنا الفلسطيني تكرست ميدانيًا في المقاومة الشعبية"
وأكد ناصر، أن "وحدة شعبنا الفلسطيني تكرست ميدانياً في المقاومة الشعبية بمسيرات العودة الكبرى، وعلينا أن نكرس الوحدة السياسية بإنهاء الانقسام والعودة إلى إعادة بناء الإجماع الوطني حول برنامج المقاومة والانتفاضة وتدويل القضية والحقوق الوطنية على أسس ائتلافية وعلى قاعدة تشاركية، لإسقاط المشاريع التصفوية للقضية الوطنية الفلسطينية وفي مقدمتها (صفقة القرن)".
وتوجه ناصر "بالتحية إلى شعبنا الصامد، وإلى عموم عائلات شهداء (يوم الأرض ومسيرة العودة)، وجرحانا الأبطال، والطواقم الطبية العاملة في الميدان"، مستنكراً "الاستخدام المفرط للقوة المميتة وعمليات القمع الواسعة التي واجهت بها قوات الاحتلال الإسرائيلي المسيرات السلمية في قطاع غزة والضفة الفلسطينية".
ودعا ناصر إلى "توفير الحماية الدولية لشعبنا وأرضنا ضد الاحتلال والاستيطان"، مطالباً القيادة الفلسطينية "بإحالة جرائم الاحتلال في قطاع غزة إلى محكمة الجنايات الدولية بشكاوى نافذة".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق