اغلاق

وزارة الإعلام الفلسطينية تُطلق نداء للمطالبة بتوفير الحماية للصحفيين

وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما البيان التالي: "السيد مندوب جمهورية بيرو الدائم لدى الأمم المتحدة غوستافو ميزا غوادرا المحترم، الرئيس الدوري لمجلس الأمن الدولي


صورة للتوضيح فقط

تحية طيبة وبعد:
نحن الموقعون على هذا النداء، ندعوكم لعقد جلسة عاجلة لمجلس الأمن الدولي، لتطبيق القرار (2222) الخاص بتوفير الحماية للصحافيين، والضمان لعدم إفلات المعتدين عليهم من العقاب.
ونؤكد أن هذا القرار، الذي دعمه كافة أعضاء مجلسكم الموقر في (27 أيار2015)، دعا الدول والمنظمات الإقليمية والمحلية إلى الاستفادة من الممارسات الفضلى والتجارب والدروس المستخلصة المتعلقة بحماية الصحفيين، وأدان كافة أشكال الانتهاكات والخروق والاعتداءات ضد الصحافيين خلال فترة النزاعات، ودعا كافة الإطراف لاحترام الاستقلالية المهنية وحقوق الصحفيين، كما أدان استمرار إفلات المعتدين على الصحافيين من العقاب، ودعا إلى تقديمهم للعدالة.
إن قرار مجلسكم يعد امتدادًا  لقرار 1738 الذي بادرت إليه الجمهورية الفرنسية عام 2006. يدافع عن حرية التعبير في حالات النزاعات المسلّحة وأيضا خارج هذا الإطار. ويؤكد مجددًا أهمية مكافحة الإفلات من العقاب، ويشدّد على الدور الذي يمكن أن تضطلع به المحكمة الجنائية الدولية بهذا الصدد. كما يدعو عمليات حفظ السلام إلى رفع تقرير إلى الأمم المتحدة بشأن أعمال العنف التي ترتكب بحق المهنيين العاملين في مجال الإعلام.
ونجدد التأكيد أن الصحافيين الفلسطينيين يتعرضون لعدوان إسرائيلي يومي، كان أخره في 6 نيسان 2018 حين استهداف الاحتلال سبعة منهم في غزة برصاص القناصة، ما أدى إلى استشهاد المصور الصحافي ياسر مرتجى، وجرح 6 آخرين.
ننتظر تدخل مجلسكم الموقر، والتفعيل العاجل لقراركم (2222) الذي لم يستخدم ولو مرة واحدة في بلادنا، مثلما لم يحظ  الصحافيون الفلسطينيون بتنفيذ مبادرة القرار 68/163 الذي أصدرته الجمعية العامة للأمم المتحدة والذي يكرّس يومًا دوليًا لإنهاء الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة ضد الصحافيين في 2 تشرين الثاني.
ونود الإشارة إلى أن إسرائيل نفذت خلال العام الماضي  740 انتهاكًا واعتداء ضد الصحافيين، وتواصل اعتقال 28 صحافيًا في سجونها حتى الآن. وختامُا، ندعوكم إلى وضع حد لقتل الصحافيين، وإطلاق سراحهم، وضمان حرية الحركة لهم، ومحاسبة المعتدين عليهم، وفق قراراكم (2222)". الى هنا نص البيان الصادر عن وزارة الاعلام الفلسطينية.

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق