اغلاق

أخبرها الأطباء باستحالة حَمْلها : فلجأت لأسلوب غريب يشعرها بالأمومة

قررت امرأة شخَّصَ الأطباء حالتها بأنها "عاقر"، ومن المستحيل أن تصبح أمًّا، اللجوء لأسلوب في غاية الغرابة؛ حيث اتخذت دميتين كأطفالها، وأصبحت تعتني بهما كثيرًا كي تشعر بالأمومة.


واشترت "إيمي مارتن" (23 عامًا)، دميتين لأطفال يشبهان الرضع بنسبة كبيرة، بعدما علمت من الأطباء أنها لن تصبح أمًّا أبدًا.
وبحسب صحيفة "ميرور" البريطانية، تهتم "إيمي" بالدميتين وترضعهما وتلعب معهما، بالإضافة إلى أنها تصطحبهما في العربة الخاصة بهما للمكان الذي تذهب إليه.
ونقلت الصحيفة عن "إيمي" قولها: "هذه العرائس على أشكال الرضع تبدو كأطفال حقيقية، حتى أن بعض الناس يظنون أنهما حقيقيتان، فأنا أريد حقًّا أن أكون أمًّا؛ ولكنني لا أستطيع، وهذه الدمى أعطتني فرصة تجربة الأمومة".

وأوضحت أن "هذه الدمى لها عربة أطفال، ويبلغ تكلفة الواحدة منهم من 200 لـ100 جنيه إسترليني، وتستغرق أسبوعين في تجهيزها، وهناك أشخاص تطلب هذه الدمى بأشكال أطفال فقدوهم".




لمزيد من غرائب وعجائب اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق