اغلاق

هيئة الأسرى: ’2700 حالة اعتقال منذ إعلان ترامب’

أفادت هيئة الأسرى أن "حكومة الاحتلال أخذت الضوء الأخضر بعد قرار الرئيس الامريكي ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال لتصعّد من حملات الاعتقال


جانب من فعالية تضامنية مع الأسرى في بيت لحم

الجماعية في صفوف الشعب الفلسطيني والتي طالت الكبير والصغير، الرجل والمرأة".
وقالت هيئة الأسرى انه "منذ قرار ترامب 8/12/2017 وصلت حالات الاعتقال الى 2700 حالة من بينها ما يقارب 600 حالة اعتقال في صفوف القاصرين، وأن عمليات البطش والتنكيل والتعذيب بحق المعتقلين قد تصاعدت واصبحت أمرًا روتينيًا ومنهجًا وسياسة اسرائيلية مستمرة".
وأوضحت الهيئة انه "لا خطوط حمر لدى حكومة الاحتلال في التعامل مع المعتقلين، فكل معتقل وبنسبة 100% يتعرض للضرب والتعذيب والمعاملة المهينة منذ لحظة اعتقاله وخلال استجوابه".
وذكرت هيئة الأسرى أن "القدس استهدفت خلال حملات الاعتقال الواسعة منذ إعلان ترامب حيث وصل عدد الأسرى المقدسيين في السجون الى 570 معتقلا منهم 70 طفلا قاصرًا أعمارهم أقل من 18 عامًا و22 أسيرة مقدسية يقبعن في سجني الدامون والشارون من بينهن 5 أسيرات مقدسيات جريحات وان 8 أطفال لا زالوا يقبعون في مراكز الاحداث الاسرائيلية وأصغر أسير مقدسي هو الاسير محمد حوشية 14 عامًا وقد مضى على اعتقاله عامين، وان ما يقارب 17 طفلا فرضت عليهم اقامات منزلية في القدس".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق