اغلاق

شاهدوا بالفيديو عم الطفل القتيل في ام الفحم يبكي بحرقة

من المفارقات، في زمن لم يعد يُستغرب فيه شيئا، تحولت خيمة الفرح في مدينة ام الفحم الى خيمة عزاء. انها ذات الخيمة التي تمت فيها الجريمة التي أودت، الليلة
عم الطفل يبكي ابن اخيه وشقيقه
Loading the player...
فيديو من خيمة العزاء
Loading the player...

 الماضية بحياة فرسان خالد أحمد مقلد أبو عزيز ( 14 عاما ) ، وعمه شفيق أحمد مقلد أبو عزيز 48 عاما، باطلاق نار. هي ذات الخيمة التي كان الناس يرقصون فيها ويغنون، قبل ان يبكوا وينتحبون.
الناس الذين كانوا يأتون الخيمة مهنئين، غدو اليوم يأتونها معزين.
وتحدث شقيق المرحوم وعم الطفل القتيل قائلا: "كنا بالأمس في فرح وبتا اليوم في ترح". وعبر عن ألمه والم العائلة التي لم تستوعب هول الصدمة بعد.


صور من الخيمة

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق