اغلاق

اصدقاء الطفل المرحوم من أم الفحم يتظاهرون بعد مقتل زميلهم

نقل موقع بانيت، من ام الفحم، ظهر اليوم الاربعاء، مظاهرة ابناء وبنات صف الفتى القتيل فرسان ابو مقلد، والتي جرت على الشارع الرئيسي في أم الفحم، حيث رفعوا لافتات تندد
Loading the player...

بظاهرة العنف والقتل وتطالب بايجاد حل جذري لها. وهتف الطلاب من اجل التسامح ونبذ العنف. ونقدم لكم تسجيل اعادة للمظاهرة.
وأودى اطلاق نار الليلة الماضية بحياة فرسان خالد أحمد مقلد أبو عزيز ( 14 عاما ) ، وعمه شفيق أحمد مقلد أبو عزيز (48 عاما)، في خيمة فرح تحولت الى خيمة عزاء.
ورفع الطلاب عدة شعارات منددة بالعنف والجريمة منها: "بدنا نعيش بأمان ..اصبحنا نعيش برعب"،  "ام الفحم بدها تعيش" ، "الأمان حق وليس معروفا"، "التسامح والعفو خلق اسلامي وانساني"، "ارفع ايدك ضد العنف".

نظرة وداع
وفي حديث مع بعض طلاب صف المرحوم قالت احدى الطالبات:" يوم امس دار حديث بيني وبينه في الصف، وهي آخر مرة رأيته فيها. شعرت أن في عينيه وحديثه امر غريب تبين انه نظرة  وداع ، وفي الليل تلقينا الخبر انه قُتل". اضافت: "أنا اخاف جدا من البلد ومن السلاح. نحن أطفال في جيل المراهقة لدينا مستقبل ونريد ان نعيش بأمان وسلام".
طالبة اخرى قالت:" فقدنا واحدا منا. كنا نعتبر أنفسنا عائلة، اخوة واخوات ولسنا أولاد صف فقط. فقدنا أخا. كان يحب أن يمزح مع الكل ولم يؤذ أحدا وكان طالبا جيدا".
طالبة ثالثة قالت: "عندما تأكدنا أن فرسان مات بهذا العمر، شعرنا بحجم الفاجعة. انه لأمر محزن جدا لن ولجميع أهالي ام الفحم. أريد انا أسأل شباب ام الفحم اين ضميركم عندما تقتلون؟".



لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق