اغلاق

حماس تثمن موقف الشعبية من قضية انعقاد المجلس الوطني

فلسطين - ثمنت حركة حماس موقف الجبهة الشعبية الرافض لعقد المجلس الوطني دون توافق فلسطيني، واعتبرته موقفاً "تاريخياً يأتي استجابة للمسؤولية الوطنية


صورة للتوضيح فقط تصوير: Gettyimages

 
والحرص على مسيرة الوحدة الوطنية الفلسطينية".
ودعت حماس في بيان رسمي الفصائل الفلسطينية والشخصيات الوطنية والمؤسسات الأهلية الى اتخاذ "موقف مماثل" في رفض المشاركة في جلسة الوطني، واعتبرت الحركة أن الرفض يأتي "استشعاراً بالمألات الخطيرة لعقد المجلس الوطني دون توافق وأهمها تأبيد الانقسام وتعزيز فرص تمرير المؤامرات وفي مقدمتها ما يسمى بصفقة القرن".
 ودعت حماس السلطة الفلسطينية وحركة فتح إلى "التقاط رسالة الاجماع الفلسطيني الرافضة لحالة التفرد بالقرار" والعمل على وقف "سياسة التفرد" وفي مقدمتها قرار عقد المجلس الوطني.
وأكدت حماس أنها تقف بكل "قوة وصدق خلف مسيرة الاصلاح" وفق مقررات اعلان بيروت 2017, وتفعيل الإطار القيادي المؤقت، والمضي قدما في " مسيرة الوحدة الوطنية القائمة على الشراكة الحقيقية وصولاً لأهداف وتطلعات شعبنا الفلسطيني".
وفي وقت سابق دعت الجبهة الشعبية في بيان رسمي صادر عنها إلى تأجيل انعقاد دورة المجلس الوطني المقررة في 30 نيسان / ابريل الجاري، ومواصلة العمل من أجل عقد "مجلس وطني توحيدي وفقاً للاتفاقيات الوطنية الموقعة بهذا الخصوص"، ومعالجة ملف الانقسام الذي "لا نريد له أن يتعمق ويتوسع في حال الإصرار على عقد الوطني بعيداً عن تلك الاتفاقيات".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق