اغلاق

الرئاسة الفلسطينية: سنطالب مجلس الأمن بتوفير الحماية الدولية

اكد نبيل ابو ردينة الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية، "بان فلسطين ستذهب إلى مجلس الامن الدولي، مرة اخرى لطلب توفير الحماية الدولية لشعبنا الفلسطيني


الرئيس الفلسطيني محمود عباس ، تصوير رويترز

الذي يتعرض لاعتداءات وحشية متكررة من قبل الاحتلال" .
وقال :" انه امام استمرار الاحتلال في اعتداءاته المتكررة على الشعب الفلسطيني سواء من خلال استمرار عمليات القتل للمتظاهرين في قطاع غزة، والتي أدت إلى استشهاد العشرات وجرح الالاف من المواطنين، اضافة إلى سياسة تهويد القدس والاعتقالات ومصادرة الاراضي واعتداءات المستوطنين في الضفة وعمليات حرق الاماكن الدينية، وخط الشعارات العنصرية، فان التحرك السياسي الفلسطيني في المرحلة القادمة سيتركز على طلب توفير الحماية للشعب الفلسطيني" .
واضاف أبو ردينة "أمام هذه الانتهاكات للقانون والشرعية الدولية وحقوق الانسان، فأنه يجب على المجتمع الدولي التحرك لوقف العدوان ضد شعبنا، حيث ان هذه التصرفات الاسرائيلية تشكل تهديداً ليس فقط للشعب الفلسطيني، وإنما للقانون الدولي ايضاً الذي تخرقه إسرائيل يومياً" .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق