اغلاق

‘عمل نبيل وإرادة حياة‘ .. قصة قصيرة ذات عبرة كبيرة

شعرت نملة بالأسى والحزن ورق قلبها حين رأت بعض النملات الأمهات وهن يحملن صغارهن ويحاولن اللجوء إلي أماكن آمنة.


الصورة للتوضيح فقط


لقد كان الزلزال عنيفا البارحة ودمر كثيرا من مساكن النمل والنملة الصغيرة ذات القلب الرقيق تقول في نفسها ليتني أستطيع فعل شيء، فمسكني الصغير الذي أعيش فيه لا يتسع ولا يكفي سوى لي وأختي الكبيرة، لكن الإرادة القوية والعزيمة الجبارة جعلتها تفكر في بناء مسكن كبير يتسع للجميع، وبدأت النملة الصغيرة بتجهيز نفسها لبناء المسكن، فرأتها أختها الكبرى وهي تجهز للعمل، فسألتها ماذا تنوي أن تفعل؟! فأخبرتها الخبر، لكن أختها ردت عليها بأن هيهات أن تستطيعي ذلك وأنت بهذا الحجم، لكن النملة الصغيرة لم تفقد الأمل، وقالت: إن حجمي لن يكون عائقا أمام هذا الهدف السامي.
بدأت النملة الصغيرة تخطو خطواتها الأولى بعزم ونشاط وشيئا فشيئا بدأت معالم المسكن تظهر، وبذكائها الشديد ابتكرت نظام تقسيم المسكن إلى غرف، فهناك غرف خاصة بالراحة والاستجمام، وغرف خاصة لتخزين الطعام، وغرف خاصة للأطفال والعديد من الغرف..، وكانت النملة الصغيرة تواصل الليل مع النهار لإنجاز ذلك العمل، ورغم هذا العناء والتعب الشاق لم تكن تشعر بالملل والضجر، لأن الهدف كان منصوبا أمام عينيها.. مر أسبوعين وتلاهما أسبوع آخر فكانت النملة على وشك الانتهاء، أكملت النملة الصغيرة شهرا كاملا حتى كان المسكن الكبير جاهزا تماما للسكن ثم عرضت على أمهات النمل اللاتي فقدن مكان سكناهن أن يتفضلن وبكل سرور لهذا البيت الجميل، رحبت النملات وقلن بإعجاب تام إن من بنت هذا المسكن صاحبة ذوق رفيع وخبرة تفوق الكبار، سمعت أختها هذا الكلام وقالت في نفسها إن إرادة الصغار قد تفوق الكبار، انتشر الخبر في قرية النمل وعلمت الملكة بذلك فطلبت إلى حراسها بأن يقوموا بإستدعاء النملة الصغيرة لتكريمها على جهودها الجبارة، فلبت النملة الصغيرة الأمر على خجل منها، فهي لم ترغب في الإطراء والمدح إنما كانت تريد أن تعمل عملا صالحا تؤجر عليه من الله، قامت الملكة بشكرها وإعطائها وسام الشرف للعمل النبيل، شكرت النملة الصغيرة الملكة وقالت: ما كنت أسعى لهذا إنما كنت أريد مساعدة المنكوبين من جيراني وأحبائي. سرت الملكة بهذا الحديث كثيرا وقالت: نعم النملة الصغيرة أنت، ستكونين قدوة للجميع.



لمزيد من اطفالX اطفال اضغط هنا

لمزيد من روايات وقصص اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق