اغلاق

أهم التخيلات التي تمر في ذهن المرأة أثناء فترة الحمل!!

المرأة الحامل تمرّ بمراحل من التغيرات الهرمونية، التي تؤثر على الناحيتين الجسمية والنفسية، فالتغيرات الجسدية باتت معروفة نوعًا ما لغالبية الناس،


الصورة للتوضيح فقط 


ولكن ما يظل غامضًا بعض الشيء هو التغيرات النفسية، التي تتفاوت ما بين تغيرات حادة ومتوسطة وخفيفة.
وفي بعض الأحيان تتكون أعراض تدل على وجود مرض نفسي فعلي، في جملة من التخيلات والتصورات التي تمرّ في ذهن المرأة الحامل. والأكثر شيوعًا، طبقًا لدراسة مقتضبة، نشرها موقع برازيلي على الإنترنت.

التخيلات أفضل من المرض النفسي:
ويتبين من خلال إلقاء نظرة على هذه الدراسة البرازيلية؛ أن المرأة الحامل تصبح ذا مخيلة خصبة خلال فترة الحمل؛ بسبب المزيج الغريب بين الفرحة بسبب الحمل، والقلاقل حول أمور الحمل والجنين داخل ذهنها، وتكون على شكل تصورات وتخيلات.
فما هي أهم التخيلات التي تمرّ في ذهن المرأة أثناء فترة الحمل؟

أولاً: تتصور بأنها لن تتخلص نهائيًا من آثار الحمل
ويتمثل هذا في الخوف من بقاء آثار الحمل على جسدها، كالكلف أو زيادة الوزن، وعدم القدرة على التخلص من هذه الآثار السلبية.

ثانيًا: تتخيل نفسها دائمًا وهي تشرب الماء البارد حتى درجة الجليد
هذا التصور موجود في مخيلة الحامل طوال الوقت؛ لأنها تشعر بالعطش أكثر من بقية الناس، ولكنها تتخيل بأنها تشرب الماء البارد جدًا، وهو ليس صحيًا كثيرًا لها.

ثالثًا: تتخيل نفسها وهي تأكل أطنانًا من الآيس كريم
ولا يهم إذا كان الجو صيفًا أم شتاء، فهي تملك رغبة دائمة لتناول الآيس كريم، الذي ربما لا يكون صحيًا أيضًا إذا تم تناوله بشكل مبالغ فيه.

رابعًا: تتخيل الهروب من كل شيء حتى من زوجها أحيانًا
المرأة الحامل ترغب في بعض الأحيان أن تبقى وحدها، وتهرب من كل شيء من حولها؛ بسبب مللها من الانتظار تسعة أشهر لكي يأتي المولود.

خامسًا: تتخيل نفسها أن تصبح مثل ملكة النحل
حيث يقدم زوجها لها الطاعة العمياء.

سادسًا: تتخيل أنه لو كان كل شيء مرتبًا ونظيفًا في منزلها
هذا نابع من حقيقة أن المرأة الحامل لا تتحمل أعباء الأعمال المنزلية وحدها في فترة الحمل. فإذا لم يكن زوجها متعاونًا، فإنها تتخيل وتتصور الترتيب والنظافة في ذهنها.

سابعًا: تتخيل الرومانسية بشكل غير عادي
المرأة تصبح أكثر حساسية ورومانسية في فترة الحمل، ولذلك فإذا كان زوجها يريد الاقتراب منها، فإنه يجب أن يكون رومانسيًا، وهذا يعتبر من التخيلات القوية للمرأة أثناء الحمل.

ثامنًا: تتخيل نفسها وهي تهاجر إلى بلد قارس البرودة
هذا التخيل نابع من حقيقة أن المرأة الحامل تشعر دائمًا بحرارة شديدة لدرجة يضيق تنفسها، ولهذا فهي تفضل دائمًا الجو البارد.

تاسعًا: تتخيل بأن حملها لن ينتهي على خير
يعتبر هذا من التخيلات السلبية المزعجة التي تراود مخيلة المرأة الحامل، وخاصة كلما اقترب موعد الولادة.

عاشرًا: تتخيل مصير ملابسها ما قبل الحمل
هذا يعتبر من الأمور الصغيرة، ولكنها تحتل حيزًا في مخيلة المرأة الحامل، فهي تشعر بالحزن حول مصير ملابسها ما قبل الحمل، وتخشى التخلص من فساتين كانت تحبها كثيرًا.

أحد عشر: تتخيل كيف سيكون مولودها من حيث الجمال
المرأة الحامل تتصور بأن مولودها، ذكرًا كان أم أنثى، سيكون آية في الجمال.

لمزيد من العائلة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق