اغلاق

سيميلاك هو الاختيار رقم 1 لدى الأمهات في المجتمع العربي

سوق بدائل الحليب في البلاد يعجّ بالإمكانيات والمنتجات، وتفخر شركة ابوت في أن تزف البشرى بأن سيميلاك مستمر في كونه بديل الحليب المفضل لدى الأمهات في الوسط


العربي.
حدّد سيميلاك لنفسه ومنذ البداية هدفًا بتقديم الأفضل، للأهالي، للأمهات وبالطبع للأطفال والرضّع ممن يستخدمون تركيبة غذاء الأطفال الخاصة بنا.
حسب بحث حول مكانة ماركة سيميلاك في الوسط العربي من شهر كانون الأول 2017، والذي أجري من قبل معهد ifocus وأفكار، فإن سيميلاك هو الاختيار رقم 1 لدى الأمهات في المجتمع العربي.
تعرض شركة ابوت على الأمهات في العالم والبلاد منذ سنوات منتجها الرئيسي- سيميلاك. تستثمر الشركة موارد كثيرة من أجل أن تتمكني أنت كوالدة من اختيار بديل الحليب الأكثر ضمانًا والأفضل لطفلك.
سيميلاك والذي يتم انتاجه من قبل شركة أدوية ومنتجات صحّة ابوت، وهي شركة عالمية من الشركات المتصدرة عالميًا، والتركيبة المتطورة وعالية الجودة لتركيبتنا هي الاثبات للمعايير العالية والتي وفقها نحن نعمل وإثبات للحقيقة بأننا نجنّد خيرة العلماء لدينا والتجربة الممتدة على مدار سنوات لعملية انتاج سيميلاك. في نهاية اليوم، نحن نمنح الأهالي الطمأنينة والضمان بفضل سيميلاك الذي يلبي متطلبات التغذية في سن الرضاعة ومساهمته الغذائية تؤثر على عدة مجالات: مجال التطوّر، المجال الادراكي والحركي.

ماذا تعني نتائج البحث؟
ياعيل راﭬـهون، المديرة العامة في ابوت:"نحن نفخر بالنتائج المثيرة التي وصلنا إليها عبر بحثنا في الوسط العربي، سيميلاك هو الاختيار الأول لدى الأمهات، نحن نشكر الأمهات في الوسط العربي على الاختيار، وهذا بسبب رؤيا الشركة والاستثمار الكبير في الوسط العربي. نريد أن نضمن الأفضل للأمهات. من الأنشطة من أجل المجتمع والتي يجريها سيميلاك على مدار السنة، سواء كان هذا في لقاءات مع حوامل، مؤتمرات خاصة، إتاحة موقع سيميلاك ماما عبر الانترنت باللغة العربية نحن هنا من أجل الأمهات والأطفال".

لماذا إذًا سيميلاك هو الاختيار رقم 1 لدى الأمهات في الوسط العربي؟
تركيبة متطورة: يمنح سيميلاك الأم تركيبة رابحة ومتطورة والتي قد جرّبتها وتمتعت بها ملايين الأمهات في أرجاء العالم وتعتمد على مئات الفحوصات وعلى عشرات السنوات من الأبحاث الطبية التي أجريت من قبل شركة ابوت منتجة سيميلاك.
هضم سهل: صعوبات الهضم هي من المشاكل الشائعة عند الأطفال الصغار. يعاني الكثير من الأطفال من أوجاع البطن، الامساك، الغازات والقشط المتكرر. أحيانًا تتعلق هذه الظواهر بزيت النخيل الموجود في غذاء الطفل، والذي أثبت انه يصعّب عملية الهضم ويضرّ بامتصاص الكالسيوم. سيميلاك هو الوحيد بدون زيت نخيل والذي أثبت علميًا انه يساعد في الهضم السهل كما هو الأمر عند طفل يرضع.
النمو: السنوات الثلاث الأولى من عمر الطفل هي السنوات المصيرية والمهمة، تكون فيها وتيرة النمو  أسرع ما يمكن، في السنة الاولى يضاعف الطفل بثلاث مرات من وزن جسمه. سيميلاك هو الوحيد بدون زيت النخيل والذي أثبت علميًا أنه يساعد على الامتصاص المثالي للكالسيوم وكثافة عظام أفضل، التي تدعم نمو الطفل المتسارع.
مناعة: 70% من جهاز المناعة يتواجد على امتداد الجهاز الهضمي، توجد في سيميلاك مركبات تساعد على تطور وتعزيز جهاز المناعة: نيوكليوئيتيدات، مركب يتواجد في حليب الام وفي الكولوستروم،  سيميلاك هو الوحيد في البلاد الذي يحتوي على كمية وتركيبة نيوكليوئيتيدات مشابهة لتلك الموجودة في حليب الأم وتدعم جهاز المناعة الآخذ بالتطور.
ﭘـارابيوتيكا، ألياف غذائية والتي تساعد الجهاز الهضمي وتساهم في تطور ونمو الجراثيم الصديقة (ﭘـروبيوتيكا) على امتداد الجهاز الهضمي.
التطور الذهني: ثمة تطور ذهني متسارع في السنوات الثلاث الأولى، إذ يصل بها الدماغ إلى – 80% من حجمه لدى شخص بالغ، يحتوي سيميلاك على أوميغا 3 و6 في كافة المراحل ووجد أنه يساعد على تطور الدماغ والجهاز العصبي في سبعة مؤشرات للتطور الذهني: مهارة عقلية، مهارة حركية، الكلام وفهم اللغة، تطوير ثروة لغوية، مزاج الطفل، حدّة النظر، نسبة الذكاء (IQ).
الجودة والمراقبة: كل مجموعة انتاج في سيميلاك تمر بمئات الفحوصات المختلفة. تشمل الفحوصات فحوصات جودة المركبات وفحوصات ميكروبيولوجية. لاحقَا وقبل تسويقها، يتم فحص دفعات الانتاج أيضًا من قبل وزارة الصحة في البلاد. الفحوصات والابحاث ترافق سيميلاك قبل الانتاج بكثير. يتم انتاج سيميلاك من قبل شركة ابوت، شركة أدوية ومنتجات صحة عالمية ومتصدرة عالميًا في تطوير تركيبات غذاء للأطفال. كشركة اأوية ومنتجات صحة، تعتمد ابوت في عملها على العلم، الأبحاث والتطوير.
سيميلاك مع أكثر من 100 سنة خبرة، يعتمد على مئات الفحوصات ومئات الابحاث الطبية ومع أكثر من 50 سنة من البحث الطبي. وكل هذا في سبيل ضمان منتج تدعم تركيبته التطور السليم وصحة الطفل، حيث انه لا يكفي أن تتواجد المركبات في التركيبة، بل المهم هو تركيبتها والمهم أكثر هو كيف يتم امتصاص هذه المركبات في جسم الطفل وكيفية تأثيرها على تطوره.
 (ع.ع.)


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من منتوجات محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
منتوجات محلية
اغلاق