اغلاق

كيف تتجنب العداوات وتحقق النجاح في بداية وظيفتك الجديدة؟

أن تصبح موظفاً جديداً داخل نسيج شركة ما أو تتداخل وتنصهر داخل الحياة الاجتماعية لتلك الشركة سواء بين الموظفين العاديين أو المديرين أمر ليس سهلاً،


الصورة للتوضيح فقط

ويؤثر بشكل كبير على مستواك المهني ونجاحك العملي داخل تلك الشركة.
فالنجاح في اكتساب حب واحترام الموظفين القدامى منذ الأيام الأولى يفتح لك أبواب التعاون في أي شيء غير واضح بالنسبة لك كشخص جديد في الشركة، كما يتيح لك تلقي المعلومات والخبرات حول كيفية التعامل مع الأشخاص المهمين بداخل الشركة على المستوى الاجتماعي، وأيضاً معرفة أسرع وأفضل الطرق لإنجاز العمل بشكل صحيح داخل الشركة.
ويعد الأسبوع الأول من أهم الفترات التي يجب أن تترك فيها انطباعاً شخصياً قوياً عن شخصيتك وعن مستواك ومهاراتك العملية؛ لذلك في التقرير التالي سوف تتعرف على أهم النصائح التي تساعدك في تحقيق ذلك.
 
1- الماضي مهم
إذا كنت قد انتقلت من شركة إلى أخرى جديدة لتعمل في نفس المجال مثل التسويق أوالمبيعات أو أي موقع وظيفي يعتمد على الجمهور فهي فرصة ذهبية لتحقيق بعض النجاحات المبكرة لشركتك الجديدة.
فأنت أثناء فترة عملك في الشركة القديمة من المؤكد أنك تمتلك معلومات كبيرة عن العملاء سواء عناوين البريد الإلكتروني أو أرقام الهواتف؛ لذلك لا تنتظر أن تُطلع هؤلاء العملاء الذي تعاملت معهم من قبل أنك قمت بالانتقال إلى شركة أخرى جديدة؛ لأن هذا الأمر من الممكن أن يجعلك تحول عملاء شركتك السابقة إلى عملاء جدد لشركتك الحالية بسبب علاقة الثقة والاحترام والمبنية على أساس سابق بينك وبينهم.
 
2- المبادرة 
في الأسابيع الأولى من عملك داخل الشركة سوف يضعك مديرك المباشر تحت مراقبته المستمرة، وسوف يعقد معك اجتماعات جانبية لتقديم النصائح والمهام المختلفة؛ لذلك افعل كل ما بوسعك حتى تنفذ المطلوب منك في أسرع وقت ممكن وبأقصى جودة ممكنة، ولا تكتفِ بذلك ولكن اطلب منه الاطلاع على عملك، واستمع إلى النقد أو النصائح؛ حتى تتقن ما تقوم به بشكل كامل خلال فترة زمنية قصيرة وتتحول من الموظف الجديد إلى الموظف الأهم.

3- افتخر بنفسك
بالتأكيد لن تكون مغروراً، ولكن يجب أن تفتخر بنفسك وبعملك الذي قمت به، فأنت كموظف جديد سوف تستمع إلى مئات الأسئلة التي سوف تُطرح في إطار ودي من الموظفين القدامى عن شركتك القديمة وعملك بها، وما كنت تقوم به بداخلها وعن خبراتك السابقة بالإضافة إلى العديد من الأسئلة الأخرى.
لذلك يجب أن يتسع صدرك في البدايات لتلك الأسئلة، وأن تذكر أهم إنجازاتك وأعمالك المهنية في شركتك القديمة والمهارات العملية التي تتمتع بها.
 
4- لا تخجل !

مع أول أيام العمل بالتأكيد سوف يقوم مديرك بتقديمك إلى زملائك في الشركة، ومن الطبيعي في البداية أن تنسى أسماء الكثير منهم بعد انتهاء عملية التعارف، وهو ما قد يشعرك بالحرج إذا كنت تريد طلب أمر ما يتعلق بالعمل من أحدهم.
ولكن في الحقيقة يجب أن لا يشعرك الأمر بالحرج على الإطلاق؛ لذلك إذا نسيت اسم أحد الزملاء فقط فاطلب منه أن يذكرك باسمه فهذا أمر طبيعي، ولا يقلل من قيمتك أو قيمة زملائك.
 
5- خفف التوتر
إذا كنت ستقوم بمهمة مشتركة بينك وبين أحد الموظفين فحاول أن تدعوه إلى كوب من القهوة أو قطعة من الطعام أثناء العمل؛ لأن تلك الأمور تكسر الجليد بينك وبين الموظف القديم، وتخلق فرصة أكبر لتبادل الأحاديث والخبرات سواء الاجتماعية أو العملية بينكما.
 
6- راقب من حولك

داخل البناء الاجتماعي في كل شركة هناك أنواع عديدة من الموظفين الذين يمتلكون شخصيات وطباعاً مختلفة، كما أن هناك أنواعاً من التحالفات بكل تأكيد لذلك في الفترة الأولى لك اكتفِ فقط بمراقبة كيف يتعامل الموظفون القدامى مع بعضهم البعض، وتعرف على طباع الموظفين لتعرف كيف سوف تتعامل مع المحيطين بك خلال الفترة القادمة.  
 
7- معرفة الأماكن
خلال الأسبوع الأول لك في الشركة يجب أن تكون على علم بكل الأماكن بداخلها مثل غرفة الطعام وغرفة الطباعة، وأماكن الأقسام المختلفة للشركة وغرف المديرين، وبالتأكيد دورات المياه وغرف الاجتماعات.
 
8- الملابس
إذا كانت شركتك تعتمد على نظام الزي الموحد فلا مجال؛ لكي تكسر تلك القاعدة بكل تأكيد، ولكن إذا كان الاختيار مفتوحاً ننصحك باختيار طريقة ارتداء الملابس التي ترى أن كل الموظفين يستخدمونها سواء كانت الأسلوب الرسمي أو نصف الرسمي أو الخفيف، ففي البدايات لا تغرد بمفردك خارج السرب.
 
 9- معرفة التكنولوجيا
لكل شركة أجهزتها التكنولوجية المختلفة وبرامجها الإلكترونية التي قد تكون مختلفة عن الشركات الأخرى؛ لذلك يجب أن تتعلم كيف تستخدم الأجهزة أو البرامج التي أمامك في أسرع وقت ممكن؛ حتى تستطيع مواكبة باقي الزملاء في إنجاز العمل.
 
10- استمتع
يجب أن تدرك أن تلك الفرصة هي تحدٍّ جديد لك في حياتك وخبرة تضاف إلى خبراتك العملية؛ لذلك استمتع بالتجربة، وأسعد نفسك بأول راتب لك من شركتك الجديدة، واشترِ ما ترغب به من أشياء جديدة.

لمزيد من حياة الشباب اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق