اغلاق

توبا بويوكستون تفتح قلبها وتتحدث لأول مرة عن طلاقها !

في الوقت الذي تعيش فيه قصة حب جديدة، لم تنكر النجمة التركية توبا بويوكستون الشهيرة بـ"لميس" عن صعوبة موقف طلاقها من زوجها الأول، النجم التركي أنور صايلاك.



توبا فتحت قلبها لأول مرة وكشفت عن حالتها النفسية الصعبة بعد وقوع الطلاق بالرغم من الخلافات التي دبت بينها وبين أنور، وقالت: "كانت فترة صعبة جداً، لا يوجد منّ يفكر بالطلاق حين يقرر الزواج، كانت أصعب فترة في حياتي، المجلات والصحف والبرامج كانوا يكتبون أخبار غير حقيقية، حينها شعرت أني مجرد أداة لتحقيق مصالحهم".

وأضافت: "في هذه الفترة أيضاً، تم التعدي على خصوصية أطفالي، أتعبني حقاً ان يتم ادخالهم في الموضوع، ولكني قلت لنفسي هذه الفترة ستكون خطوة مهمة لكي أعرف فيها توبا، كما أني عرفت خلال هذه الفترة منّ يقفون إلى جانبي، ومنّ عليّ أن ابتعد عنهم، عرفت حدودي، واعدت وضع مسافاتي مع الناس من جديد".
يُذكر أن توبا بويوكستون احتفلت بزفافها على أنور صايلاك يوليو 2011، وقد رُزق الزوجان بتوأمهما "مايا وتوبراك" 19 يناير عام 2012، بينما وقع الطلاق بين النجمين رسمياً بعد جلسة واحدة في محكمة الأسرة يوم 5 يونيو الماض، إلا أنها سريعاً ما دخلت في علاقة جديدة مع رجل الأعمال التركي أوموت أفيرجان، في الوقت الذي يعيش فيه أنور صايلاك حالياً قصة حب مع جوزدا يلماز.
من ناحية أخرى، كان مسلسل "جسور والجميلة" آخرعمل درامي للنجمة التركية، حيث شاركت في بطولته أمام كيفانج تاتليتوج.













لمزيد من فن اجنبي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق