اغلاق

الزهد في رمضان، كلمتين وبس بقلم رائد برهوم - عين رافا

شهر رمضان المبارك هو شهر الزهد، وقد فرضه الله سبحانه وتعالى على المسلمين شهرا كل عام ليعرف الناس قدر الدنيا وقيمة الطعام والشهوات وليتمكنوا من التحكم فيها.


رائد برهوم

وليس المقصود هنا كما يفسره البعض بالبخل.. وانما ابعاد النفس عن الاسراف والاسترسال في المستلذات والمستحسنات من الطعام والشراب وغير ذلك.
ولكن ما نشهده مؤخرا ان شهر رمضان اصبح موسما لما يعرف " بالبوفيه الرمضاني " او "الخيام الرمضانيه" وازداد التنافس بين بعض المطاعم والفنادق على وجبات الافطار اللتي تشهد تقديم افضل المأكولات وسط اجواء من الفخامة العالية ، بعيدا كل البعد عن الوجبات العائلية الرمضانية المتواضعة. فان مظاهر البذخ هذه تؤثر سلبا على من لا يستطيعون تناول الوجبات فيها نظرا لارتفاع التكاليف.
لذلك اخي /اختي الصائمة كونوا من الزاهدين في رمضان قريبين من الله ، حتى تصفو نفسك وينور قلبك ولا تشغل فكرك وعقلك بما ستأكله وتشربه من انواع الطعام والشراب كل يوم عند الافطار كما يفعل كثير من الناس.
وكما قال ابا العتاهية :
 لئن كنت في الدنيا بصيرا فإنما
بلاغك منها زاد المسافر.
اذا ابقت الدنيا على المرء دينه
فلما فاته منها فليست بضائر.


لمزيد من مقالات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق