اغلاق

طفل يفقد ثلثي كمية الدم في جسمه بعد ختانه

أفاد مصادر اعلامية " ان طفلا من احدى البلدات اليهودية في منطقة المركز كاد يفقد حياته بعد أن تم الاحتفال بختانه ، لكونه فقد كمية كبيرة من الدم ،



الصورة للتوضيح فقط

بسبب نزيف أصابه ".
وفي التفاصيل ، ذكر والدا الطفل  " أنه بعد انتهاء عملية الختان لاحظ والدا الطفل انه طريقة تضميد مكان الختان لم يكن عاديا لكنهما لم يتدخلا ، وبعد نصف ساعة من ذلك لاحظا أن ابنهما ينزف ، فاتصلا بالرجل الذي نفذ عملية الختان وأبلغاه بالأمر ، وبعد أن حضر الرجل قام بتبديل الضمادات ، لكن النزيف لم يتوقف " .
وأضاف الوالدان " أنهما لاحظا في ساعات الليل ان حفاظات ابنهما غارقة بالدماء ، فنقلاه على وجه السرعة الى مستشفى " مئير " في كفار سابا ، حيث أخبرهم الأطباء أن ابنهما فقد ثلثي كمية الدم الموجودة في جسمه ، وان هنالك خطير على حياته " .
وأشارت المصادر الطبية الى " أنه تم تقديم عدة وجبات دم للطفل ، وتم تضميد ومعالجة موضع النزيف ، حتى استعاد الطفل عافيته ، وتم تحريره الى منزله قبل أيام " .
وذكر الوالدان أنهما بصدد تقديم دعوى قضائية ضد الرجل المؤهل لتنفيذ الختان ، حيث انه أخبرهما أن النزيف أمر عادي ، وانه لم يرد على اتصالاتهما في ساعات الليل بعدما وجدا حفاظ الطفل غارقا بالدماء  .





لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق