اغلاق

كيف تحافظ على التوازن بين العمل والترفيه في رمضان؟

يبحث كثير من الصائمين في شهر رمضان المبارك، عن طرق لخلق حالة من التوازن في الشهر الفضيل، بين العمل والترفيه حفاظًا على الإنتاج، وبناء عليه قدم خبراء في هذا المجال،

 
الصورة للتوضيح فقط 


حلولا تحافظ على إنتاجيتك خلال الشهر الكريم من بينها:

1- الأطعمة الصحية
اتباع نظام غذائي صحي، هو أحد أهم العوامل للحفاظ على التركيز والحيوية في مكان العمل، فنوع الأطعمة التي تتناولها يؤثر بشكل كبير على لياقتك وصحتك البدنية والنفسية.

2- التمارين الرياضية
تعتبر ممارسة التمارين الرياضية خلال شهر رمضان، وسيلة جيدة لتعزيز مستوى حيويتك ونشاطك في العمل، كما تساعد الرياضة على زيادة تدفق الدم إلى الدماغ، الأمر الذي ينعكس إيجابا على أدائك المهني، ويزيد من مستوى إنتاجيتك.

3- تجنب مشاهدة التلفاز بكثرة
مشاهدة التلفاز تعد هواية شائعة لدى الكثير من الناس، لكن تذكر بأن رمضان هو شهر الخير والعطاء والعمل الصالح، فبدلاً من قضاء ساعات أمام شاشة التلفاز، قم بعمل يفيد من حولك، ويمكنك، مثلا، التطوع بالعمل مع الأيتام أو حتى قضاء وقت أطول مع عائلتك.

4- تجنب اللهو على الإنترنت في العمل
يعتقد الخبراء أن مواقع التواصل الاجتماعي، من أهم مصادر اللهو في الحياة، وفي الواقع فإن قضاء وقت كبير في تصفّح مواقع التواصل الاجتماعي، لن يؤثر سلبا على مستوى تركيزك في العمل فحسب، بل سيخفّض أيضا من إنتاجيتك، لذا تذكر أن مجمل الوقت الذي تقضيه في العمل خلال شهر رمضان يبلغ في المعدل خمس إلى ست ساعات، لذا حاول قدر الإمكان تصفح شبكات التواصل الاجتماعي خارج وقت عملك.

لمزيد من حياة الشباب اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق