اغلاق

تعقيب من الشرطة على احداث مظاهرة حيفا

عممت الشرطة بيانا عقبت فيه على احداث مظاهرة حيفا . وجاء في بيان الشرطة :" خلال الأيام القليلة الماضية ، شهدت مدينة حيفا إضطرابات

 
تصوير الشرطة

وأعمال شغب من قبل حشد عنيف وغير ملتزم بالقانون، قام بانتهاك صارخ للنظام العام والقانون.
هذا تواصلا لإلقاء القبض على متظاهر ملثم مسلح بسكين خلال المظاهرة التي اجريت في حيفا. هذا وواجهت الشرطة هتافات تنادي بتحريض والمواجهة من قبل مئات المتظاهرين في مسيرة إحتجاجية وسط الشارع، هذا من خلال قيامهم بالتخريب وإلحاق الضرر بالممتلكات، وألقوا الحجارة على الشرطة، واغلقوا طرقات مركزية وغيرها بطريقة غير قانونية" .
واضاف بيان الشرطة الذي وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" بهدف الحفاظ على سلامة الجمهور ، اضطرت الشرطة لإلقاء القبض على 21 متظاهرًا وفق القانون، بشبهة إرتكابهم مخالفات مثل انتهاك النظام العام وغيرها.
لتجنب الشك، لم تكن هذه إحتجاجات قانونية بل، تحريض واستفزاز الذي يخدم مصالح غريبة، وتسعى إلى الحاق الضرر بسلامة الجمهور، وسير الحياة الإعتيادي، في المدينة والنسيج الحياتي الفريد لها .
شرطة اسرائيل ستواصل العمل للحفاظ على حرية التعبير والحق في الاحتجاج بشكل قانوني، لكنها لن تسمح وسوف تعمل بحزم ضد أي اضطراب، ومخالفة للقانون" .
واردف بيان الشرطة :"
فيما يتعلق بالموقوف في المظاهرة الذي أحيل لتلقي العلاج الطبي:
لسوء الحظ ، تختار مصادر مختلفة، نشر شائعات لا تتفق مع الحقائق على أرض الواقع، كما هي معروفة في هذه المرحلة. حيث تشير نتائج الفحص حتى الآن إلى أنه لم يتم العثور على أي حدث استثنائي ، يربط إصابة أحد الموقوفين بركبته وبين توقيفه.
 بطبيعة الحال نحن مقيدون بان نفحص بعمق هذه الإدعاءات في هذه المرحلة نظرا للتحقيق الذي تجريه وحدة ماحاش. كلما تواجدت إدعاءات  محددة  وأدلة تدعمها، ينبغي نقلها الى محاش، وعدم استخدامها كفأس للمساس بالشرطة عبر وسائل الاعلام دون الاستناد الى الحقائق.
 نحن نتوقع من جميع الأطراف المعنية إلى التصرف بمسؤولية، وانتظار الانتهاء من الفحص المهني وتجنب المنشورات المضللة" - الى هنا بيان الشرطة كما وصلنا .



لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق