اغلاق

على غرار ‘بلاك ميرور‘ .. روبوتات قاتلة يمكنها مطاردة البشر

كشفت مجموعة من اللقطات المصورة المرعبة قدرات غير عادية لـ"روبوتات" على غرار تلك الموجودة في مسلسل Black Mirror "بلاك ميرور"، وهو مسلسل خيال علمي بريطاني،


الصورة للتوضيح فقط

يعتمد على إظهار الجانب المخيف من تكنولوجيا المستقبل، ويعتمد على الإثارة النفسية.
بحسب موقع بريطاني، وُصفت الـ"روبوتات" بأنها "آلات الموت المستقبلية"، بعدما نشرت شركة "بوسطن ديناميكس" مقطعي فيديو يظهران المهارات الجديدة المتقدمة لآليين اثنين.

وأظهر أحد مقاطع الفيديو روبوت يدعى "أطلس" يركض حول حقل عشبي ثم يقفز من أعلى حاجز يعيق طريقه.
ويوضح المقطع الآخر انتقال روبوت على هيئة كلب يدعى "سبوت مينيني" حول مبنى مكتبي، ثم يتسلق وينزل بمجموعة من السلالم بكل سهولة، وكل ذلك تحت توجيهه الخاص.
تسمح التقنية الجديدة للروبوتات- تحت التجربة- بإنشاء خريطة للحيز المكاني باستخدام كاميرات على سطح جسدها، وبمجرد أن تحقق هدفها في التتبع تستطيع حفظ المكان في ذاكرتها الاصطناعية، ومسح العقبات التي قد تقف في طريقها من أجل تجاوزها، ما يتيح لها تتبع أي شيء أو شخص مستقبلًا، بمجرد إعطائها الأمر لذلك.

وتبدو الروبوتات مماثلة بطريقة مخيفة لتلك التي عرضها مسلسل الخيال العلمي البريطاني المرعب، حيث تطارد الكائنات ذات الذكاء الاصطناعي البشر في المستقبل.
وأعرب العديد من رواد التواصل الاجتماعي عن قلقهم إزاء المخاطر المحتملة لهذه الأنواع من الروبوتات.

لمزيد من تجديدات واختراعات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق