اغلاق

في كفرقاسم مصدومون: لا يصدقون ان المـُترجمة سمر قُتلت!

تسود حالة من الصدمة في مدينة كفر قاسم ، بعد انتشار خبر مقتل سمر خطيب من يافا بحادث اطلاق نار هز الوسط العربي ، خاصة وان الحديث يدور عن ام لـ3 اطفال.

 
المرحومة سمر الثانية من اليسار - خلال فعالية في مركز الصم والبكم في كفر قاسم

علاقة وطيدة ربطت الاهالي كفر قاسم  ، بالمرحومة سمر خطيب التي كانت تعمل مترجمة للغة الصم والبكم في " مركز الصم وثقيلي السمع"  في كفر قاسم  .
" صُعقنا بوفاة سمر .. كانت محبوبة جدا " ، " لا نصدق ان سمر لن تعود للعمل بيننا "  ، بهذه الكلمات  الحزينة  وغيرها عبر الاهالي في كفر قاسم عن صدمتهم وحبهم بوفاة سمر ..
من جانبها ، كتبت الناشطة سماح سلايمة مديرة جمعية نعم-نساء عربيات بالمركز حول المرحومة سمر خطيب :" سمر خطيب  ، هي شابة عربية من يافا ام لثلاثة أطفال تعمل مترجمة للغة الصم والبكم ، تحتفل  بأطفالها في كل مناسبة ، تسافر معهم وتسعد بحبها لهم، لها صديقات كثر أهل وأحبه صدموا من خبر مقتلها بالامس.
تشارك هذا العالم المتوحش لحظات  قصيرة من سعادتها بالحياة وإصرارها ان تتحدى العالم وتعود لتنشر الم ودموع  الجرائم في بلدها ..وها هي حياتها تصبح خبرا ينشر عن امراة أخرى قتلت من يافا كان اسمها سمر خطيب".

 
المرحومة سمر خطيب 


صور من مكان جريمة القتل -تصوير: الشرطة

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق