اغلاق

د. أسامة مصاروة : المدينةُ المقاوِمة

ألقى الشاعر الدكتور أسامة مصاروة قصيدة "المدينة المقاومة" في مهرجان الثقافة، الذي أقامته مكتبة كفر كنا العامة تحت رعاية مجلس محلي كفر كنا،


د. اسامة مصاروة
 
وذلك بمناسبة يوم الأرض الخالد. لقد غصّت قاعة المكتبة بالحضور من جميع أطياف المجتمع الكناوي وحضور مفتي فلسطين وإمام مسجد الأقصى السيد عكرمة صبري والمطران الجليل عطا الله حنا ورئيس مجلس كفر كنا المحلي ولفيف من أعضاء الاتحاد القطري للأدباء الفلسطينيين - الكرمل. وتقول كلمات القصيدة التي لاقت اعجابًا كبيرًا من قبل الحضور :
 
المدينةُ المقاوِمة
مدينةٌ حولَها الذئابُ
والغدرُ والحِقدُ والكلابُ
والحقُ يا ربُّ في يديْها
والصدقُ والعدلُ والكتابُ
غارتْ على أرضِها الأعاديِ
وضيّعتْ حقَّها البوادي
والفسقِ والعُهرِ والفسادِ
والجهلِ والفقرِ للعبادِ
واللهوِ والخمرِ في النوادي
والنهبِ والسلبِ للبلادِ
 
ولمْ تزلْ تطلُبُ العدالهْ
وترْفُضُ الصمتَ والنذالهْ
والعُرْبُ إذْ ناصروا الزبالهْ
جاروا على حقِّها النجيبِ
آهٍ على وضعِكِ الكئيبِ
وصمتِ إخوانِكِ الغريبِ
يا قُدْسُ يا لوعةَ القلوبِ
 
يا نجمةَ العزِّ والكرامهْ
يا كوكبَ الفخرِ والشهامهْ
قُومي ابعَثي الُعُرْبَ من جديدِ
حتى يُعيدوا صدى الرشيدِ
يا ليتني شاعرٌ فأَروي
أمجادَ شعبٍ لنا تليدِ
وأعتلي صهوةَ البحارِ
وأمتطي غربَةَ القفارِ
فإنْ رماني العدا بنارِ
كانتْ حياتي فدا الحبيبِ
آهٍ على وضعِكِ الكئيبِ
وصمتِ إخوانِكِ الغريبِ
يا قُدْسُ يا لوعةَ القلوبِ
 
أصونُ عِرضي بكلِّ جِدِّ
وأحمي أرضي بكلِّ جُهدِ
برغمِ نذلٍ برغمِ وغدِ
برغمِ قهرٍ  برغمِ جندِ
أجولُ فيها بكلِّ ودِّ
دروبٍ سمت بمجدي
دروبِ قومي أبي وجدّي.
وأحضُنُ النورَ في الصباحِ
والثثمُ الوردَ والأقاحي
وأقتفي خطوةَ الرياحِ
على بساطٍ بلا جناحِ
وأطلبُ النصرَ بالكفاحِ
ولا بدمعٍ ولا نُواحِ
 
وأشربُ الحبَّ في المساءِ
مُعطّرًا كاملَ النقاءِ
وأرقبُ الشمسَ في المغيبِ
وأسألُ النجمَ عن حبيبي
يا ليتَهُ كانَ من نصيبي
مُدينةٌ في مدىً عصيبِ
آهٍ على وضعِكِ الكئيبِ
وصمتِ إخوانِكِ الغريبِ
يا قُدْسُ يا لوعةَ القلوبِ..

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق