اغلاق

القصة المؤثرة للشاب يزن جزماوي من عرعرة – يحقق أمنيته بلقاء سائق الرالي فادي جابر

هذا الشاب ابن الـ 18 عاما , يزن جزماوي من عرعرة هو وحيد اهله , وهو من محبي سائق الرالي فادي جابر , يزن ولد بعد سنوات من الانتظار , فوالده ووالدته
Loading the player...

يريان به نقطة الامل والضوء في حياتهما . حيث يعمل الاب والام كل ما بوسعهما لاسعاده وتربيته على الاخلاق الحميدة والاحترام .
امه التي تبذل مجهودا في اسعاده وتعتبره ابنا بارا بوالديه ينعم بالاخلاق الحميدة ويحمل رسالة مساعدة الناس واحترامهم دائما على كتفيه.
يزن جزماوي احتفل بعيد ميلاده الـ 18 , وهو يعتبر من مشجعي ومحبي سائق الرالي فادي جابر ابن مدينة الطيبة الذي حقق بطولات كثيرة محليا ودوليا, حيث ارادت العائلة مفاجاة ابنهم بحضور اصحابه في عيد ميلاده وقامت بدعوة سائق الرالي فادي جابر دون علمه , وكانت المفاجأة له التي اسعدته .
والد يزن قال : "هذه مفاجأة كبيرة لابننا الذي يعتبر من محبي فادي ومتابعيه , يزن يحب السباقات لكنه يعرف ان الشارع ليس للسباقات وان للسباقات مسارات خاصة , هو واعٍ . اردنا مفاجأته باكثر بشيء يحبه ويتابعه , فدعونا فادي الينا الى البيت بعد الافطار لتكون المفاجأة له ولاصحابه".
سائق الرالي فادي جابر قال : "هذه المحبة من الناس تشرفني , فانا جزء من هذا المجتمع , مهم ان يعرف كل شاب ان الموهبة شيء جميل , لكن الطموح لكي يتحقق يحتاج الى التوكل على الله , ثم رضى الوالدين ثم الاهتمام بالتعليم الجامعي والدراسي وبعد ذلك تأتي الموهبة .. مهم جدا ان يعرف شبابنا ان التعليم له جزء كبير في نجاح اي انسان في حياته الى جانب ما يحب ".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق