اغلاق

مدرسة الرؤى منشيّة زبدة: إفطار رمضاني صحّي ومتعدّد الثقافات

في جوّ من المودّة والإخاء، التّعايش والتّعاون المشترك الّذي يميّز أهالي البلدات التّابعة للمجلس الإقليمي "مرج ابن عامر"، برئاسة إيال بيتسر وبحضور وفد رفيع المستوى


صور وصلتنا من المدرسة

ولفيف من الأهالي والوجهاء، ذوي الشأن، مديري مدارس المنطقة ومفتّشو وزارة التّربية والتّعليم والطّاقم الإداري والتدريسيّ ،نظّمت أسرة مدرسة منشيّة زبدة الابتدائيّة افطارًا رمضانيًا صحيًّا هادفًا.
وجاءنا من المدرسة:" تخلّل هذا الإفطار القَيمي – التّربوي والّذي بات نهجًا سنويًا تحرص إدارة المدرسة على تنظيمه كجزء من الرّؤية المدرسيّة السّامية الّتي تشدّد على تقبّل الآخر، احترامه والعيش المشترك بين أطياف البلدات المجاورة لما فيه من تأثير إيجابي على النّسيج الاجتماعي والحياتي للجميع عددًا من النّشاطات الفنّيّة الهادفة المضمون كعرض مسرحيّة لاقت استحسان الحضور وتفاعلهم أناشيد دينيّة رمضانيّة متميّزة والعديد من الفقرات التثقيفيّة الّتي لامست شغاف القلوب.
افتتح الامسية الرمضانية مدير المدرسة فريد غريفات بكلمات ترحيبية للحضور الكرام وهنأهم بمناسبة شهر رمضان الفضيل متمنياً أن يعيده الله عليهم باليمن والبركات .
كما وأثنى الشّيخ "علي سعايدة" (رئيس لجنة اولياء أمور الطلاب )على حُسن التّعاون وكرم الضّيافة الّذي بات يكمّل فسيفساء الجمال الحياتي لأهالي البلدات التّابعة للمجلس الإقليمي "مرج بن عامر" من حياة مشتركة واحترام متبادل وتعاون يستحقّ الثّناء.
بقي أنّ نشير إلى أنّ الطّلاب وذويهم الّذين لم تفارق الابتسامة محيّاهم طيلة الأمسية باركوا هذه الخطوة الّتي باتوا يترقّبونها كلّ عام وقدّموا الشّكر الجزيل لمن أخرجها إلى النّور بأبهى حلّة".


 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق