اغلاق

طفلة تُدخل بطارية لأنف شقيقها بالجليل الغربي - صورة

تم في الايام الاخيرة نقل طفل ( سنتان ) من سكان منطقة الجلل الغربي الى مستشفى الجليل الغربي في نهاريا ، وهو يعاني من وجود بطارية في انفه ،
Loading the player...

حيث قال أفراد العائلة ان الطفل كان نائما في سريره وكانت اخته تلعب بجانبه ، وقد قامت بادخل البطارية لانفه خلال اللعب ، لانها ظنت " انه شقيها نام لان بطاريته انتهت ! ".
وقال د. عميئال درور وهو طبيب " أنف ، اذن وحنجرة " في مستشفى الجليل الغربي : " كانت هنالك حاجة لاخراج البطارية مباشرة ، لانه الحديث عن بطارية من نوع يلحق ضررا خلال فترة قصيرة للجسم بسبب المادة الكيميائية التي تحتوي عليها . الضرر يتمثل بمساكل صعبة بالتنفس عن طريق الانف . لقد كان الطفل محظوظا بان البطارية لم تدخل الى داخل الانف أكثر مما كان سيكون سيئا أكثر "
وقد تمكن الطاقم الطبي من اخراج البطارية دون الحاق ضرر بانف الطفل ، وبعد ذلك ان بقي لفترة للمراقبة الطبية تم تحرير الطفل الى بيته .
وقال المتحدث بلسان المستشفى " أنه مع قرب بدء عطلية الصيف ، على الاهل الانتباه لابقاء الاطفال تحت رقابة شخص بالغ ، وانه يجب ابعاد الاغراض الصغيرة والخطيرة التي قد تلحق بالاطفال تحت جيل 3 سنوات ، كل غرض يدخل لعبوة " افلام " الكاميرات القديمة هو خطر ، وفي حال ادخال غرض صغير ما للاذن أو الانف او الثم يجب نقل الطفل بسرعة لاقرب مركز طبي " .



تصوير مستشفى الجليل الغربي 

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق