اغلاق

يوم اللّغات في مدرسة سلمان فَرج الابتدائية - يانوح

نظمت مدرسة سلمان فَرج الابتدائية -يانوح، مؤخرا، يوما للغات، وذلك لأهميتها في حياة الطلاب والناس. وجاءنا من المدرسة حول هذا اليوم :" اللّغَة هِيَ اٌلوَسيلَة المَرْكَزِيَّة اٌلّتي
 
مجموعة صور وصلتنا من المدرسة
 
وَهبنا إيّاها اللّه سبحانَهُ وَتَعالى نَحنُ بَني البَشَر حَتّى نَتَواصَل مَع بَعضِنا البَعض مِنْ خِلالِ نَقْلِ أفْكارَنا حينَ نُتَرْجِمَها إلى كَلِماتٍ وَجُمَلٍ وِفْقًا لِمَعايرِ وَقَواعِد اٌللّغَة. بها نعبر عَما يَجول في عُقولِنا من أفْكارٍ, وباستعمالها الصحيح يَتِم التّواصُل بَينَنا وندبر أمورَنا الحَياتيَّة في كُلِّ المَجالات .
 لِكُلِّ أمَّه لُغَتِها الخاصَّة وَالّتي تُعْتَبَرُ مُرَكَب أساسي في ثَقافَة هذِهِ الأمَّة والّتي تُميّزها عَنْ باقي الأُمم وَالشّعوب، لِذلِكَ فَهم وَتذويت اللّغَة أو لُغات أخرى يُعْتَبَرُ مِنَ العَوامِلِ الأساسِيَّة في نَجاحِ أيِّ إنْسانٍ في حَياتِهِ اليومية.
من هذا المُنطلَق تَقوم مَدْرَستنا بِتَرسيخ أسس اللّغات الثّلاث العَرَبِيّة، العِبريّة وَالاِنجليزيَّة عِنْدَ طُلّابنا ، إذ تَقوم طَواقِم التّدريس بالتّعاوُن مَع الأهل بِالعَمَلِ سَوِيَّةً مِنْ أجْلِ تنميه مهارات الطلاب حتى يتمكنوا مِن استعمال هذِهِ اللّغات, لكي تَكون ِكُل لغه وَسيلَة من أجِل تَواصِلهم مَعْ الآخرينَ وركيزه لرقيهم العلمي في كُلِّ مَكانٍ وَزَمانٍ.
من اجل هذا الهدف وتعزيزه قُمْنَ مًرَكِّزات اللّغات الثّلاث العَربيَّة ، العِبْرِيَّة والاِنجليزيَّة : المُعَلِّمَة ميثَه سيف ، المُعَلِّمَة جوليا سعيد وَالمُعَلِّمَة عُلا حمدان ، وَبِمُساعَدَة طواقمهم وجَميع أعضاء الهَيئَة التّدريسيّة, مُوَظّفي المَدْرَسَة وَعامِليها وَمُرشدي كَريف في المَدْرَسَه طُلّاب بِرنامِج سَحلَب وَطالِبات من المَدْرَسَة الثّانَوِيَّة وَجمعِيّات شَبابِيَّة من القَريَة بِتَخطيطِ برنامِج ثَري من الفَعالِيّات المميزه في اللغات الثلاث وتم تَنفيذه من طُلّاب جَميع الصّفوفِ من الأول حتى السادس, وَذلِكَ يَوْمَ الخَميس الموافق 31.5.2018 .
 تَمَّ تمثيل المَسْرَحيّات المُتَنَوِّعَة وَتقديم عُروض ثَقافِيَّة في مَواضيعٍ شَتّى بالّغات الثّلاث ِ مِن خِلالِها أظهَرَ طُلّابَنا مَهارَتهم, تمكنهم, فهمهم, تَذويتهم واستعمال المتقن لِهذِهِ اللّغات إذ أبدَعوا في الإلْقاء ِ المُمَيّز كُلٌّ في فَعالِيَّتِهِ . ومن الجدير بالذكرالاشْتَرَاكَ المميز للاهل الّذينَ  أبدوا إعجابِهم في المُستوى الرّفيع الذي شاهدوه عِنْدَ أبنائِهم وَبَناتِهم باستعمالهم اللغات التي يتعلموها في المدرسه.
وَفي النِّهايَة لا يَسَعنا نحنُ مُرَكِّزات اللّغات الثّلاث في المَدْرَسَةِ : إلا أن نَتَقَدَّمَ بِجزيلِ الشّكر والاِمتنانِ لِمُديرِ مدرستنا الدِّكتور سليمان خَطيب قائِد المَدْرَسَة الّذي فَسَح لَنا المَجال ومد لَنا يَد العَون وَقَدَّمَ الدّعم الواسِع تَوْجيهيًّا ,عِلمِيًّا  وَمادِّيًا لِإنجاحِ هذِهِ الفَعالِيَّة المُمَيَّزَة والّتي ساندنا بِها وَبقوّةٍ وَبِجهودٍ مُتَظافِرَةٍ من زُملائِنا وَزَميلاتَنا المُربين والمُرَبِّيات المُعلِّمين وَالمُعَلِّمات وَطاقم المُوظفين في المَدْرَسَة وَلَجنَة أولِياء أمور الطّلّاب ، كَما وَنَشْكُر الكاتِبَة رِحاب بريك الّتي رافَقتنا في اعداد ,تحضير وإخراج ِ مَسْرَحيَّة خاصه من حلقَة الكِتابَة الاِبْداعِيَّة التي نفعلها في مدرستنا.
 نشكُر الجميع على مسْتوى ونوعيه التّعاوُن المُميّز الّذي لمسناه بيننا كَطاقمٍ تَربَوِيٍّ إرشاديٍّ يعملُ بِتناغُمٍ مميَّزٍ  وَهادِفٍ وَكقدوةٍ تَربَوِيَّةٍ دائِمًا وَأبدًا من أجلِ طُلّابَنا وَمدرَستَنا وَقَريَتنا يانوح" .
























































































لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق