اغلاق

مفتان المنار بام الفحم تحتفل بتخريج فوج جديد من طلابها

احتفلت مدرسة مدرسة مفتان المنار المهنية – ام الفحم – يوم الثلاثاء 5.6.2018 الموافق 20 رمضان 1439هـ بتخريج فوج جديد من طلاب المدرسة الذين انهوا هذه السنة التعليمية

والمهنية، حيث نظم حفل التخرج خلال أمسية إفطار رمضاني داخل قاعة المدرسة وسط حضور كبير من الطلاب الخريجين واهاليهم والضيوف.
وافتتح الاحتفال، والذي تولى عرافته مركّز التشغيل في المدرسة عبد المنعم فؤاد، بآيات من الذكر الحكيم تلاها الشيخ حسن جبارين، بعدها قرأ الحضور الفاتحة على روح الطالب المرحوم ايمن قعدان من باقة الغربية – خريج المدرسة والذي لقي مصرعه قبل نحو شهر في حادث سير، كما عرض فيلم قصير عن حياة المرحوم.
ثم كانت كلمة مدير مدرسة المفتان المهنية احمد فريد محاجنة والذي ذكر في كلمته الإنجازات التي تمت خلال هذا العام في المدرسة وعدد الطلاب الذين حصلوا على شهادات مهنة وشهادات بجروت وورشة الطباعة الرقمية التي سيتم افتتاحها في العام القادم، والدورات التي تم تمريرها للطلاب خلال العام.

" استمرار العطاء "
بعد ذلك تحدث الشيخ طاهر علي جبارين – نائب رئيس بلدية ام الفحم ومسؤول قسم الرفاه والخدمات الاجتماعية – والذي شكر طاقم المدرسة على تفانيه وعمله الدؤوب وضرورة استمرارية هذا العطاء. تحدثت بعد ذلك مسؤولة مجال التشغيل في قسم تأهيل الشبيبة في وزارة العمل والرفاه والخدمات الاجتماعية ميخال أباس، والتي توجهت بكلامها للطلاب الخريجين بأن المستقبل أمامهم وانهم الآن على عتبة جديدة من الحياة وأن الجميع ينتظر منكم العطاء لهذا المجتمع الذي تعيشون فيه وان الجميع ينظر اليكم والى سلوككم، فكونوا قدوة طيبة وصالحة.
بعدها كانت استراحة فنية مع الفنانة الصاعدة آية محاميد من فرقة كورال المركز الجماهيري في بلدية ام الفحم، والتي أنشدت وأبدعت في ثلاث أناشيد هي (أبناء صفي لكم حنيني) و(موطني) و(محمد صلى الله عليه وسلم).
تحدث بعد ذلك المحامي محمد لطفي – رئيس لجنة أولياء أمور الطلاب المحلية في ام الفحم – والذي ركز في كلمته على نفطتين هامتين الأولى نظام التعليم في شهر رمضان المبارك والذي يشهد مشكلة جدية بغيابات طلاب المدارس الكثيرة خلال الشهر الفضيل، ثم ضرورة بناء مدرسة خاصة بالمفتان تليق بالقرن الواحد والعشرين بدل المبنى المستأجر للمدرسة منذ عشرات السنين والذي يكلف البلدية مئات آلاف الشواقل سنويا.
ثم كانت كلمة الطلاب الخريجين والتي القاها باسمهم الطالب امير قاسم عارضة والذي شكر بدوره طاقم المدرسة على التضحية الكبيرة خلال عدة سنوات ليصل هؤلاء الطلاب الى هذه اللحظة في حياتهم. كما شكر وزارة المعارف ووزارة العمل والرفاه وبلدية ام الفحم لمواكبتهم لمدرسة المفتان واخير شكر أهالي الطلاب الذين سهروا الليالي خدمة لأبنائهم.
بعدها كانت فقرة التكريم حيث تم بداية تكريم كل من الأستاذ خالد هجرس محاجنة على عطائه وجده واجتهاده وتفانيه اللامحدود للمدرسة وطلابها. كما تم تكريم طاهية المدرسة سعاد جبارين وذلك تكريما لها على خدمتها للطلاب من خلال الطعام المميز الذي تقدمه لهم وكون مطبخ المدرسة هو الحضن الدافئ والزاوية المحببة للطلاب.
ومسك الختام كان تكريم الطلاب الخريجين حيث تم تسليمهم شهادات التخرج من مدير المدرسة والمعلمين والمرشدين المهنيين والضيوف الرسميين وأهالي الطلاب أنفسهم. واختتم الحفل بوجبة الإفطار الرمضاني .

لمزيد من حفلات تخريج اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق