اغلاق

تجمع البعنة ينظم أمسية وإفطارا رمضانيا

نظم فرع التجمع الوطني الديمقراطي في قرية البعنة بمنطقة الشاغور، أمس السبت، أمسية وإفطارا رمضانيا على شرف المنتدى الشبابي البعناوي وشبيبة التجمع.


صور من الافطار الرمضاني

وأقيم الإفطار والأمسية في مقهى "زاد" بقرية مجد الكروم، بحضور العشرات من كوادر تجمع البعنة الوطني وشبيبته.
وشارك في الأمسية كل من الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي، د. إمطانس شحادة، النائبة في القائمة المشتركة، حنين زعبي، عضو المكتب السياسي والناطق الإعلامي باسم الحزب، طارق خطيب، وعضو اللجنة المركزية والمسؤول عن منطقة الشمال بالتجمع، عز الدين بدران، وسكرتير تجمع البعنة الوطني، الصحافي قاسم بكري.
وبعد تناول وجبة الإفطار، بدأت الأمسية التي استهلها عضو سكرتارية تجمع البعنة الوطني، المحامي خالد تيتي، حيث رحب وشكر كل من لبى الدعوة، معربا عن فخره بما يقدم التجمع وشبيبته من نشاطات وفعاليات خصوصًا في العام الأخير.
وقدم مركّز المنتدى الشبابي البعناوي، عزيز خليل، نبذة عن المنتدى من حيث انطلاقته ونشاطاته الهادفة التي تسعى إلى توعية الأجيال الشابة.
وتحدثت النائبة، حنين زعبي، التي حفزت بدورها الشبان والشابات "من أجل الاستمرار بنفس الطريق والعمل الجماعي"، مشددة على أهمية "التعليم والوعي الوطني لدى الأجيال الشابة في ظل السياسات التي تنتهجها المؤسسة الإسرائيلية".
وحيّا الناطق الإعلامي للتجمع، المحامي طارق خطيب، فرع التجمع بالبعنة ونشاطاته، وأعرب عن تقديره للمنتدى الشبابي وفعاليته الرائعة.
وبدوره، أشاد الأمين العام للتجمع، د. إمطانس شحادة، بما يقوم به الفرع في البعنة من نشاطات وفعاليات هادفة، مشددا على أن "الأجيال الشابة هي رأس المال باعتبار أنهم هم جيل المستقبل".



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق