اغلاق

أم تشعل النار في جثة طفلتها .. والسبب صادم!

ألقت الشرطة في ولاية ويلز القبض على أم، تدعى "كارلي"، تبلغ من العمر 37 عاما، بعدما أشعلت النيران في جثة طفلتها الصغيرة على أمل أن تعود للحياة مرة أخرى،



بعد أن توفيت إثر غرقها في حوض الاستحمام.
ووفقا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن الطفلة التي تدعى "أميليا" قد توفيت بعدما غرقت في حوض الاستحمام، وعندما شعرت والدتها بالصدمة إثر وفاتها ظنت أنها قادرة على أن تعيدها للحياة ثانية، فأشعلت في جسدها النيران ونقلتها لحديقة المنزل.

وأوضحت الصحيفة أنه تم إلقاء القبض على الأم بعدما تم العثور على طفلتها مغطاة ببطانية بحديقة منزلها الواقع في قرية ترياو بروندا جنوب ويلز، حيث شاهدها شقيق "كارلي" وأسرع لطلب النجدة.

لمزيد من بانيت توعية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق