اغلاق

سُمح بالنشر: 3 أشقاء من كفرقاسم وابن عمهم قتلوا الشاب ربيع فريج

أفاد المتحدث باسم شرطة إسرائيل للإعلام العربي في بيان له وصلت نسخةع نه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" سمح للنشر، أنه بعد تحقيق مكثف أجرته وحدة تحقيق


المرحوم الشاب ربيع فريج

مركزية في الشرطة، تم فك لغز قتل ربيع فريج في كفر قاسم  يوم 17/3/18.
غدا ، بعد الانتهاء من بناء قاعدية البينات بشكل نهائي ، سيتم تقديم لائحة اتهام ضد أربعة من سكان كفر قاسم للاشتباه بتورطهم في قضية القتل، بما في ذلك المشتبه في إطلاق النار على الضحية .
من مواد البينات التي تم جمعها تبين انه اندلع خلاف بين ربيع فريج (29 عاماً) من سكان كفر قاسم ، وبين المشتبه ( 30 عاماً) من كفر قاسم ".
واضاف البيان :"
وفق الشبهات تبين ان المشتبه الاول وشقيقيه (32 عاما)، (38 عاما) وابن عمهم (39 عاما) قاموا بإنتظار ربيع فريج ظهر ذلك اليوم في شارع سلطاني في المدينة، وعندما مر فريج وهو يقود سيارته في المكان، قام المشتبه الاول باطلاق عدة عيارات نارية على القسم العلوي لجسمه ورماه قتيلا، ثم لاذ الاربعة بالفرار من المكان" .

" المشتبهون يختبئون في مخيم بلاطة في نابلس "
واردف البيان :"
من تحليل لما وثقته الكاميرات في مكان الحادث ، شوهد المشتبه الاول المقطوع الرجل يتكئ على عكازه بالقرب من الرصيف في شارع سلطاني وبجانبه الثلاثة الآخرين. عندما تأكد المشتبه أن فريج كان يقود سيارته ويقترب من المكان ، أخرج مسدسا كان بحوزته ، وتقدم مسرعا بمساعدة عكازه نحو الطريق ، وأطلق النار على سيارة فريج.
شرطة اسرائيل ادارت نشاطا ميدانيا واستخباراتيا وتكنولوجيا وراء المشتبهين الأربعة فور وقوع الجريمة.
لاحقا تلقت الشرطة، يوم 29/3/18 معلومات تفيد بأن المشتبين يختبئون في مخيم بلاطة في نابلس.
قوة مشتركة من الوحدة المركزية مع قوات خاصة من الشرطة داهمت المنزل الذي اختبأ فيه المشتبهين وألقوا القبض على ثلاثة منهم ، شقيقي المتهم الاول وابن عمهما .
في الوقت نفسه ، ألقي القبض على زوجة المشتبه باطلاق النار وشقيقته في كفر قاسم للاشتباه بهما بمساعدته في القتل وعرقلة عمل أفراد الشرطة.
وفي 22/5/18 ، تلقت الوحدة المركزية معلومات تفيد بأن المشتبه الأول ، الذي كان يشتبه بإطلاق النار متواجدًا في منزله في كفر قاسم ، فداهمت منزله والقت القبض عليه .
وقد تم تمديد توقيف الأشقاء الثلاثة وابن عمهم على ذمة التحقيق من وقت لآخر، وهذا الأسبوع، انهت الشرطة عمل في جمع البينات وبناء قاعدة ادلة دامغة ضد المشتبهين حيث قدمت النيابة العامة بحقهم الى المحكمة تصريح مدعٍ ، فيما يتعلق بنية النيابة لتقديم ضدهم غدًا لوائح اتهام لتورطهم في جريمة القتل" .
وختم البيان :"
فك لغز القتل في هذه القضية لهو جزء إضافي من مكافحة شرطة اسرائيل للجرم الخطير في الوسط العربي ويمثل خطوة أخرى نحو تطبيق القانون الصارم للجرائم الصعبة في كفر قاسم .


مجموعة صور خاصة لموقع بانيت وصحيفة بانوراما



لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق