اغلاق

طلاب من الشمال يتحدثون عن مشاريعهم في العطلة الصيفية

خرج اليوم الأربعاء مئات الاف الطلاب من المرحلتين الإعدادية والثانوية للاجازة الصيفية التي تمتد حتى الفاتح من أيلول القادم ، ويترك الطلاب مقاعد الدارسة تاركين


اسيل فرايرة

خلفهم ذكريات تشاطروها من أبناء صفهم ، ويودعوا المدرسة املين ان يعودوا اليها مع بداية مرحلة جديدة .
في هذا اليوم تختلط مشاعر الطلاب ما بين الفرح بالاجازة وانتهاء عناء الدراسة والمذاكرة ، حزن على أصدقاء عاشوا معهم على مدار 10 اشهر بشكل يومي .

" سافتقد أصدقائي "
مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما التقى عددا من الطلاب ، وتحدث معهم حول مشاعرهم في هذا اليوم ومشاريعهم في العطلة الصيفية ، فمن جانبه يقول الطالب مقبل شبلي ، من الشبلي :" اشعر اليوم بفرح كبير لانتهاء العام الدراسي والخروج الى العطلة ، لا شك بانني سافتقد أصدقائي نوعا ما ، ولكن هنالك مخططات للالتقاء بهم خلال العطلة ".
وعن مشاريعه خلال العطلة ، قال شبلي :" سابحث عن عمل ملائم واحاول توفير ما تيسر من النقود لكي اساعد اهلي في اعبائهم ".

" سأستغل الفرصة لقضاء الوقت مع العائلة "
اما الشاب اسيل فرايرة من الشبلي فيقول :" الشعور اليوم مختلط بين السعادة والحزن ، سعادة بانتهاء مرحلة من حياتي بنجاح ، وحزن على فراق أبناء صفي لمدة تزيد عن شهرين ". وتابع يقول :" سأحرص على التواصل معهم خلال العطلة واللقاء بهم ".
وعن مشاريعه خلال العطلة ، قال :" ليست هنالك مشاريع معينة ، سأستغل الفرصة لقضاء الوقت مع العائلة ، كما سأقوم بالتحضير من اجل السنة الدراسية القادمة ".
 
" سأحاول البحث عن عمل يتلاءم مع قدراتي "
وفي حديث اخر مع راني فرحات من مجد الكروم ، قال :" أولا اهنئ كل الطلاب بانتهاء العام الدراسي ، واشكر طاقم الهيئة التدريسية على المجهود الذي بذلوه من اجلنا ، لا شك بانني سعيد في هذا اليوم لخروجي الى العطلة الصيفية ، خصوصا بعد عام شاق ومضن قضيناه في الدراسة والتحضير ".
وعن مشاريعه ، قال :" لم افكر بعد ولم اخطط لاية مشاريع ، ولكنني ساحاول البحث عن عمل يتلاءم مع قدراتي كما سأقضي بعض الوقت مع العائلة واستغل كل يوم في العطلة ".


راني فرحات


مقبل شبلي


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق