اغلاق

باقة الغربيّة تستضيف رؤساء السّلطات العربيّة واليهوديّة في مؤتمر لواء حيفا

بإشراف متصرّف لواء حيفا، فايز حنّا؛ ونائبه، ربيع مقلده؛ وأيَلاه بيليس شارون، النّائبة العامّة للواء حيفا؛ بشارة عبساوي، مسؤول الميزانيّات في اللواء؛


خلال الاجتماع - تصوير : بلدية باقة 

 استضافت دارُ البلديّة في مدينة باقة الغربيّة،  الخميس، المؤتمرَ السّنويّ للسلطات المحليّة، الذي عُقِدَ في مبنى المكتبة العامّة في المدينة.
وكانَ في استقبال المسؤولين من رؤساء سلطات محليّة، مستشارين، مختصيّن وكبار المسؤولين في المجالس والسّلطات المحليّة، العربيّة واليهوديّة، رئيس بلديّة باقة الغربيّة، المحامي مرسي أبو مخّ، الذي استهلَّ المؤتمرَ بكلمات ترحيب حارّة، مشدّدًا على أهميّة كون المؤتمر هذا الأوّل من نوعه، على مستوى الدّولة، في استضافة رؤساء سلطات عربيّة ويهوديّة، في مدينة عربيّة.
وقد شارَكَ في المؤتمر كلٌّ من الرّؤساء، يتسحاق رايخ، حسن عثامنة، مُضَر يونس، رفيق حلبي، إلداد بار كوخفا، دافيد بن تسور، دافيد أريئيلي، حاييم تصوري، يعكوف بيريتس، يتسحاق كيشيت، مصطفى إغباريّة، زيف ديشي، آفي بينيمو، إيريز أراد، محمّد وتد، إيتي فايسبيرغ، كرمل سيلع، رائد كبها، أحمد بريّة، إيلي ديكورسكي، تسفي غندلمان، أرييه طال، رياض كبها، أرييه شارون ويعكوف إدري.
وتحدّث رئيس بلديّة باقة الغربيّة، المحامي مرسي أبو مخّ،" عن ضرورة مثل هذا اللقاء في مدينة عربيّة رائدة تبحثُ عن تقدّم وتجدُّدٍ دائمين، لتتَلاءمَ مع روح العصر الرّقميّ الحديث، وشدّدَ على أنّ صعابًا كثيرَةً تقف في وجه السّلطات المحليّة عمومًا، والعربيّة على وجه الخصوص، مشيرًا إلى الإنجازات في ظلّ المُعيقَات، ونوَّهَ رئيسُ البلدّيّة المُضيفَة إلى الدّعم الذي تتلقّاهُ البلديّة من لواء حيفا، من استشارةٍ ودعمٍ لمشاريع سبّاقة تجعلُ من باقة الغربيّة جديرةً بلقب المدينة الحديثة" .
وألقى متصّرّف لواء حيفا، السّيّد فايز حنّا، مداخلَةً بشأن عمل السّلطات المحليّة، مشدّدًا على وجوب العمل المهنيّ، سواءً في المجالس أو البلديّات، التي تحظى بدعم برامج التّمكين والتّعزيز من قبل اللواء. وتناوَلَ حنّا في مداخلته سياسة لواء حيفا في دعم قدرة الحكم المحليّ وسلطته، وتعزيز الأدوات المُتاحة لديه من أجل خلق سلطة أقوى قادرة على دفع عجلات البلدات، قُدُمًا.
وفي مداخلة لنائب متصرّف لواء حيفا،  ربيع مقلده، فقد تطرّقَ إلى موضوعَيّ الموارد البشريّة في السّلطات المحليّة والدّعاية للانتخابات المحليّة، مستعرِضًا سياسة اللواء في هذا السّياق، ومانحًا إرشادات عامّة ومُحْدَثَة قُبيل الانتخابات المقبلة للسلطات المحليّة.
ويُشارُ إلى أنّ كُلًّا من المدّعية للنيابة العامّة في لواء حيفا،  إيلاه بيليس شارون، والمحامي أيّوب علاء، الحقوقيّ في النّيابة العامّة في لواء حيفا، قد قدَّما أيضًا مُداخلتين في سياق الحُكْم المحليّ، من زوايا مختلفة.
وقد اختُتِم المؤتمرُ بكلمة لمتصرّف لواء حيفا،  فايز حنّا، الذي أوضحَ أهمّ القواعد التي يتوجّب اتّخاذها في سياسات البلديّات والمجالس المحليّة، من أجل إِحْلالِ عمل مهنيّ ذي فعّاليّة. 


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق