اغلاق

محامي المشتبه بدهس خديجة من قلنسوة:‘قد يُطلق سراحه‘

علم مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ان المحكمة مددت الليلة الماضية اعتقال سائق عربي من الشمال ؛ لمدة يومين على ذمة التحقيق، بشبهة تورطه بحادث الدهس الذي


المرحوم محمد أسعد خديجة

وقع على شارع 6 قرب كفر قاسم فجر الجمعة وأسفر عن مصرع المرحوم محمد أسعد خديجة  "أبو أسعد" - ( 52 عاما ) من مدينة قلنسوة.
وكانت الشرطة قد أعلنت في أعقاب الحادث القاتل ان الحديث يدور حول حادث دهس "ضرب وهرب" بعد أن نزل المرحوم من شاحنته وتعرض للدهس. وانه تم اعتقال المشتبه في منطقة القدس بعد ساعات من الحادث.

وجاء من طاقم الدفاع، من مكتب المحامي طارق مصطفى الذي يترافع عن السائق المشتبه: "المشتبه كان ينقل حمولة من ميناء حيفا الى غوش عتسيون ، وقد عرف بوقوع الحادث عندما اتصلت به الشرطة هاتفيا ، وقد كان مذهولا .
من المهم التوضيح ان المشتبه تعاون بشكل كامل مع الشرطة ، وهو يواصل فعل ذلك خلال التحقيق معه . هنالك احتمال كبير ان يتم اطلاق سراح السائق خلال الايام القريبة ، لانه ليس هنالك دليل يشير الى معرفته بأنه دهس المرحوم وانه هرب من مكان الحادث . مما لا شك فيه ان الحديث يدور عن حدث تراجيدي ومؤسف . المشتبه وعائلته يقدمون التعازي لعائلة الفقيد ويشاطرونهم حزنهم".


تصوير: هتسلاه العاد


صورة خاصة من مكان الحادث


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق