اغلاق

عرض فيلم دعمًا لوحدة السكتة الدماغية بمشفى الناصرة

بمبادرة من سفيرات مستشفى الناصرة - الإنجليزي ومخرجة الفيلم سهى عرّاف، و استمرارًا لبرنامج دعم إقامة وحدة السّكتة الدماغيّة في المستشفى، تم مؤخرًا، في


صور وصلتنا من المستشفى

قاعة سينمانا في الناصرة، عرض فيلم "فيلا توما".
وجاءنا من المستشفى :" ابتدأ العرض بكلمة من السيدة رنا أبو حنا، سفيرة المستشفى، حيث رحبت بالحضور الكريم، وشاركتهم  بمشاعر الغبطة بعمل السفيرات على دعم عمل المستشفى وفخرهنّ بمواكبة النهضة التي يقوم بها المستشفى في الفترة الأخيرة. تلاها كلمة من مدير المستشفى، بروفيسور م. فهد حكيم، الّذي رحب بالحضور وشكرهم على دعمهم لعمل المستشفى. كما وشكر السفيرات على عملهن ودعمهن الذي أصبح ملموسًا في المجتمع.
يذكر أنّ السفيرات  بدأن عملهن المجتمعي هذا بدعم المستشفى وبرامجه خلال الأشهر الأخيرة من هذه السنة، ويهدفن إلى دعم المستشفى اجتماعيا، معنويا وماديا عن طريق البرامج والمشاريع المختلفة.
جدير بالذكر أنّه  بحسب الإحصاءات  يصاب ما يقارب 15،000 إنسان بالسّكتة الدماغيّة سنويًا في إسرائيل، وتعتبر السّكتة الدماغيّة السبب الثالث الأكثر شيوعًا للوفاة، والسبب الرئيسيّ للإعاقة. تعتبر السّكتة الدماغيّة حالة طبيّة طارئة، ويعتبر تلقّي العلاج الفوريّ أمرا بالغ الأهميّة للحفاظ على حياة المريض والتقليل من الأضرار التي تلحق بالدماغ والمضاعفات المحتملة لهذه الحالة. ومن هنا جاءت أهميّة إقامة هذه الوحدة في مستشفى النّاصرة بهدف تقديم العلاج الطارئ للمصابين بالسكتة الدماغيّة بدون الاضطرار إلى تحويلهم لمستشفيات أخرى بعيدة ممّا يفقدهم الوقت الحيوي للعلاج، وبالتالي التقليل إلى الحد الأدنى من الأضرار والإعاقات الناتجة عن الإصابة بالسكتة الدماغيّة وتقليص  حالات الوفاة بالسكتة الدماغيّة".

 

 

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق