اغلاق

عكا: ‘من الظلام الى النور‘ معرض الرسم الاول من نوعه بالبلاد

اقيم أول أمس الاربعاء احتفال بإفتتاح المعرض الفني الضخم في قاعة بلدية عكا للسيدة كفاية عيايطي ، والتي عملت على بنائه لفترة شهرين متتاليين بحماس وجدية .


صور من المعرض

تقول السيدة كفاية ان فكرة الاسم مستوحاة من دهاليز الحياة الصعبة ومرارتها ، ورغم كل ذلك تؤمن بان "الخير يجلب الخير" ، لذا عملت فترة طويله متطوعه بعدة مجالات مختلفة في عكا وما زالت في مسيرة العطاء حتى اليوم .
" حتى في ايام الظلام هناك شعاع من نور يرتفع وشمس تشرق " افتتحت كلمتها بهذه العبارات الايجابية التي توحي بالتفاؤل والامل، فرغم الالم والمعاناة في لوحاتها الا انها رسمت الأمل في لوحات اخرى ، كتاباتها وتصميماتها أوحت وكشفت عن شخصيتها المميزة عن الاصالة والرقي والابداع والصمود .
زار المعرض الكثير من الزائرين مند بداية الشهر الحالي  حتى اليوم الاحتفالي رسميا ، والذي نظم اليوم في قاعة البلدية بمساعدة مديرة مركز التجسير (شاي حورف حرموني) ، والذي حضره ضيف الشرف عضو الحزب القومي محمد حسن كنعان ، كما وحضر الكثير من المجموعات النسائية العربية وغيرالنسائية العربية والمدموجة والتي هي عضو فعال فيها ومنها :
*منتدى الفنار العكي للادب والفن والثقافة
*نساء يصنعن السلام
*الحديقة الجماهيرية
*مجموعة نساء متعددة الحضارات "مركز مشعول"
*وردات عكا
*فعالون من اجل التسامح
*عكيات مبادرات وجمعيات  اخرى مساندة مثل نساء عكيات
ومجموعة شبابية بمرافقة لبنى طه .
كما وحضر الكثير من الاصدقاء والاخوة والاحبة.
ورحبت بالحضور بكلمات طيبة وشكرت جميع الجهات التي كان لها بصمة في هذا المعرض.
يشار الى أن السيدة كفاية ناشطة اجتماعية كاتبة فنانة ومصممة ازياء.  وقالت انها رسمت منذ صغرها على كتبها المدرسية ولم يلتفت احد الى هذه الموهبة فاهملتها .
اعدت ذاكرة الرسم حين رسمت اربع لوحات كتذكرة دخول لمعرض الرسومات " بحر من الاسرار" ، ضمن اطار اعمال المنتدى الفنار العكي للادب والفن والثقافة، عندها فقط اعدت ذاكرة الرسم لتعود لاختراق عدة تقنيات عملت على تنميتها عبر الشبكة .
تبناها مركز التجسير الوساطة والحوار التابع لبلدية عكا وعرض عليها بناء معرضها من خلال مشروع " فعالين من اجل التسامح" ، قبلت التبني وبدأت تعمل على اللوحات بشكل مكثف حتى اخرجتها للنور في بداية شهر يوليو الحالي .
قدمت برنامج المعرض العاملة الاجتماعية ميرا ليفي، وتلتها كلمة للسيدة كفاية عيايطي وكلمة للسيد نائب رئيس البلدية ادهم جمل، والذي اعرب عن مدى اعجابه وتقديره لما تقدمه كفاية من فن وخدمة من اجل البلد، حيث اكتظت القاعة بالحضور رغم عدم توفير المكيفات الهوائية .

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق