اغلاق

‘مخدرات خطيرة‘ في جسم رضيعة مقدسية عمرها عام

تلقت الشرطة، الليلة الماضية، بلاغا من مستشفى هداسا هار هتسوفيم، حول رضيعة مقدسية تبلغ من العمر نحو عام واحد، والتي وصلت الى المستشفى في حالة خطيرة.


صورة للتوضيح فقط

 وبحسب بيان الشرطة، فإن "الفحوصات التي أجريت لها، أظهرت شبهات بوجود مخدرات خطيرة في جسمها. وتم التحقيق مع والدي الطفلة". 
من جانبه، عمم المتحدث بإسم شرطة إسرائيل للإعلام العربي، بيانا جاء فيه:" تلقى مركز الشرطه 100 ليله أمس بلاغ من مستشفى هداسا هار هتسوفيم عن طفلة رضيعة وعمرها سنة من شرقي القدس التي وصلت الى المستشفى بحالة حرجة.
من خلال الفحص الطبي تبين ان جسمها يحوي المخدرات الخطرة.
إثر البلاغ أحيل ذوو الطفلة الرضيعة الى التحقيق في الشرطة.
من تحقيق اولي مع ذوي الطفلة تبينت شبهة إضافية ضد جدها الذي على ما يبدو مكثت الطفلة في بيته.
في نفس الوقت تم القاء القبض على الجد وأحيل الى التحقيق بشبهة إرتكاب مخالفات حيازة المخدرات والتسبب بتسمم،  وإهمال طفلة رضيعة.
وسيحال الجدا غدا  الى المحكمة للنظر في طلب الشرطة لتمديد توقيفه على ذمة التحقيق.
التحقيق في القضية مستمر".

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق