اغلاق

‘بادلني كتابك‘ .. انطلاق مشروع تبديل الكتب بأم الفحم

تستعدّ مجموعة مبادرون التطوّعية لاطلاق معرض "بادلني كتابك" للعام الخامس على التوالي في المركز الجماهيري في ام الفحم من 5.8 وحتى 16.8.

ويفتتح المعرض ابوابه في تمام الساعة الـ12:00 ظهرا وحتى الساعة الـ18:00 مساء. اذ يُقام المعرض في كلّ عام عشيّة افتتاح السنة الدراسيّ، وحقّقت المعارض السابقة نجاحاً باهراً من حيث عدد المتردّدين عليها.

"نأمل ان يستفيد الجميع"
وفي حديث لها، قالت الناشطة في مبادرون والمربّية، حنان ابو جارور: " معرض ‘بادلني كتابك‘ هو معرض قائم بفكرته على تبادل الكتب المدرسيّة، حيث يتيح للطلاب إحضار كتبهم المدرسيّة التي استفادوا منها سابقًا، ووضعها في المعرض، واستبدالها بكتب مدرسيّة يحتاجونها للعام الجديد. المعرض يقام لسنته الخامسة على التوالي، وككلّ عام نجدّد النوايا، نشدّ المآزر ونمدّ السواعد ، ونعمل جاهدين للوصول إلى أكبر عدد من العائلات، آملين أن يستفيد الجميع. عملنا الأساسيّ هو تجهيز المكان والزمان المناسبَيْن لإتاحة الفرصة والتسهيل على الناس لتبادل الكتب المدرسية بينهم".

"الخير هو يدٌ تعطي ويدٌ تأخذ"
حول رسالة المعرض، تقول: " وأمّا عن رسالتنا في هذا المعرض، فإنّه يهمّنا دائمًا أن يعلم الناس قيمة الكتاب، الكتاب الذي انتهيت من استخدامه مكانه على رفٍ آخر في مكتبة شخص آخر، وليس في كيس القمامة. والرسالة الثانية، هي أن يرى الناس أثر العطاءِ والمبادرة، وأنّ أهدافًا ومشاريع كثيرة تتحقق حين يعطي كلّ فردٍ منّا كما يتمنى أن يأخذ. فالخير هو يدٌ تعطي ويدٌ تأخذ. والثالثة، هي حرصنا على أن يشتمّ الناس من شذى التطوّع، ويتطيّبوا بمِسكِه. فكلّ المبادرين في المعرض يعملون تطوّعًا، ويخدمون فيه لا يبتغون غير وجه الله".
وأنهت كلامها قائلة: "رسائلنا هذه تحتاج إلى هممٍ عالية، ونوايا مخلصة، وأيدٍ عاملة. ولهذا نقيم معرضنا في كلّ عام. ففي كلّ مرةٍ يمكننا أن نبلّغ رسالاتنا هذه فسنبلّغها وننشرها ونؤدّيها. ونحن نعلم يقينًا أنّ الخير باقٍ لا يزول. ونحن إن شاء الله جنوده ما استطعنا إلى ذلك سبيلًا".



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق