اغلاق

‘نداء محبة‘ من علي سلام لأهالي الناصرة: ‘ ادفعوا ديونكم.. نحن قادرون على تخطي الأزمات‘

تحت عنوان "نداء محبة من رئيس بلدية الناصرة"، عممت البلدية بيانا موجها الى الاهالي، جاء فيه:"تقف اليوم بلدية الناصرة على مفترق طرق ذلك ان الاستحقاق الانتخابي على


علي سلام بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما


الابواب وكنا نستطيع ان نصله ونحن جميعاً الرئيس والنواب واعضاء المجلس البلدي من كافة القوائم موجودين يعملون ويقدمون ويضحون من اجل بلديّتهم ومدينتهم.
لكن ما جرى في الاسابيع القليلة الماضية خالف كل التوقعات وآثرت مجموعة ان تتوانى عن نصرة الناصرة وتأخذ موقفا لا يصب بصالحها بل يعاديها ويعادي تقدمها وازدهارها.
نحن اليوم في اوائل شهر آب وهذه التصرفات اللا مسؤولة للبعض الممثل بالمجلس البلدي، أثّرت لا شك على عمل البلدية من جميع النواحي ومنها موضوع الجباية وتحقيق الاهداف المالية التي تقوم البلدية عن طريق المكلفين من ابناء الناصرة بجمعها، حتى تتم عملية الاستنهاض بالمدينة كما تشاهدون، فقد اخذت على عاتقي ان انفّذ مشاريع عديدة نُفذت بكاملها بل وزدت عليها الكثير وهذا بلا شك كلّف مبالغ كبيرة استطعت ان ارصدها من الوزارات المختلفة، وبقي ان يسارع النصراويون كما هو عهدهم بالوقوف الى جانب بلديّتهم ورئيسها مثلما فعلوا خلال الاربع سنوات الماضية بأن يتوجّهوا الى قسم الجباية في دار البلدية الجديدة ويقوموا بتسديد التزاماتهم. ان عملية النقل الى المباني الجديدة أثّرت بلا شك على حجم المدفوعات، ولكن اليوم وقد استقرت الامور فلا عائق بتاتاً ونحن مستعدون لتذليل أي صعوبة ومنح المساعدات اللازمة حتى يتسنى لكل نصراوي ان يسدّد التزاماته اتجاه بلديته، بيته الثاني".

"قادرون على تخطي الازمات"
اضاف البيان:" أيدينا ممدودة الى كل ما هو خير لهذه المدينة الاصيلة، نعمل ليل نهار من اجل تطورها ورفعتها وازدهارها وعلينا جميعاً ان نقدّم كل من موقعه ما هو مفيد ويخدم الصالح العام...
لقد انجزت لكم حلمًا لم يكن في حساب التوقعات خلال دورة بلدية واحدة وها نحن نبني الى جانبه حلمًا آخر بات حقيقة، قصر ثقافي مفخرة العمارة الحديثة وسيغدو ملتقى الفن والحضارة والابداع.
ان الانتماء قيمة مترسخة في شعبنا وفي ناصرتنا وابنائها ولا اخالكم الا كذلك...
تعالوا في الخمسة الاشهر القادمة لدفع استحقاقاتكم للبلدية لنصل الى اهدافنا المنشودة ونثبت اننا قادرون على تخطي الازمات بروحٍ من التفاؤل والامل ومصلحة المدينة الغالية هي البوصلة التي تدلّنا الى سواء السبيل.
معًا قادرون على دفع عجلة الناصرة الى المستقبل المشرق الناصرة بلديتها رئيسها يهيبون بكم ونعلم انكم ستلبون النداء".








لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق