اغلاق

شرارة: الداخلية قررت إبقاء علي سلام رئيسا لبلدية الناصرة

قال سالم شرارة، في حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما، قبل قليل، ان "وزير الداخلية اصدر قراره بشأن بلدية الناصرة، والذي ينص على ابقاء علي سلام رئيسًا


صور من يوم جلسة الاستماع


لبلدية الناصرة حتى تاريخ 30 تشرين اول/ أكتوبر المقبل ، أي حتى يوم الانتخابات المقررة للسلطات المحلية" .
تأتي تصريحات سالم شرارة الناطق بلسان البلدية، في وقت دعت فيه بلدية الناصرة لمؤتمر صحفي، حول هذا الموضوع عند الساعة الثالثة من بعد ظهر اليوم الخميس.
سيتحدث في المؤتمر رئيس بلدية الناصرة علي سلام عن القرار.
وكثر الحديث في الآونة الأخيرة بشأن بلدية الناصرة، وسط ترقب قرار وزارة الداخلية، بعد جلسة الاستماع الأخيرة لرئيس بلدية الناصرة علي سلام وأعضاء البلدية السابقين قبل نحو أسبوعين.
وتوجه العديد من اهالي المدينة الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما للاستفسار حول القرار ، وما هو مصير مدينة الناصرة ، هل ستعقد الانتخابات في ميعادها المقرر. ام ستكون هناك لجنة معينة من قبل وزارة الداخلية لتستمر ما بين سنة ونصف او ثلاث سنوات؟

تعقيب وزارة الداخلية

الناطقة بلسان وزراة الداخلية، قالت انها سترسل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما، تعقيبا حول الموضوع. وعند وصول اي تعقيب سنقوم بنشره بالسرعة الممكنة. 














اعضاء بلدية الناصرة في مكتب وزارة الداخلية في القدس


















بإمكان متصفحي موقع بانيت من مدينة الناصرة والمنطقة إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق