اغلاق

فتاة: كذبت على أهلي من أجل الدراسة، فكيف أعيد ثقتهم بي؟

أنا فتاة أبلغ من العمر 26 سنة إلا قليلاً، ودخلت الجامعة عام 2009 بتخصص لا رغبة لي فيه، وفشلت فيه، وفُصلت من كليتي في الفصل الذي كان من المفترض أن أتخرج فيه،


الصورة للتوضيح فقط

وعدت وسجلته مرة أخرى في كلية أخرى ولكن نفس التخصص؛ لأنّه أصبحت لديّ بعض الخبرة فيه، ولأنّ والدي كان يتطلع لتخرجي منه، وكل هذا دون علم أهلي!.
درست سنة وفصل، وأجّلت السنة التي تليها على أساس أنّني تخرّجت -حسب ما يعلمها والدي-، ثم لم أستطع إخفاء الأمر أكثر، واضطررت لإخبارهم، وعلموا بأمر كذبي عليهم، وأنَّني لم أتخرّج، وعدت للجامعة لأتمّ ما بقي من الدراسة، ولكنّني فشلت ثانية ورسبت في السنة كلها -30 ساعة دراسية-، وأخفيت الأمر، وكذبت ثانية بشأن المعدل، وكُشف الأمر قبل يومين، ووضعنا في البيت جحيم، أبي مصدوم جدًا، وضربني، وخلال ذلك ضرب أمي، وهذه المرة الأولى التي يفعل بها ذلك ودون وعي أيضًا.
تبقى لي سنة وفصل وأتخرج، لقد مضى عمري هباءً، 7 سنوات لم أحقّق فيها شيئًا يذكر بعدما كانت طموحاتي تناطح السحاب، وأصبحت كاذبة في نظر أبي وأهلي، وأنا أعلم أنّني كذبت ولكنّه كان اضطرارًا، ولا يعني ذلك أنَّني أكذب في بقية جوانب حياتي، وأبي يعتبر أنّني استغفلته وضحكت عليه، ووالله ما كان الأمر كذلك مطلقًا.
ماذا أفعل؟ وكيف أتصرف؟ هل أتمّ دراستي أم أتركها؟ وكيف أعيد ثقة أبي بي؟.

ملاحظة هامة جدا :
هذه الزاوية بمثابة مساهمة ومساعدة لابناء مجتمعنا , للتخفيف من قلقهم وتوترهم بمنحهم الاجابات على اسئلة واستشارات يطرحونها من خلال موقع بانيت , والشكر والتقدير لكل من يمنحهم المساعدة والاستشارة, او التوجيه المناسب. هذا منتدى وليس زاوية يحررها موقع بانيت وكل كلمة تكتب على عاتق كاتبها الشخصي.



لقراءة كل الاستشارات والاجابات اضغط هنا

لمزيد من منوعات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق