اغلاق

حضور كبير في افتتاح مقر قائمة عامر الانتخابية في كفر قاسم

افاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما أن قائمة "مجد-الهدف العامرية"، احتفلت مساء أمس الأول الجمعة، بافتتاح مقرها الانتخابي، في شارع على بن ابي طالب في كفر قاسم.


صور خاصة بموقع بانيت وصحيفة بانوراما

وكانت اعداد الحضور التي انتظرت حتى الساعة التاسعة والنصف مساء (بعد صلاة العشاء)، قد فاجأت المنظمين من قائمة مجد الهدف العامرية بحيث احتاجوا لوقت اضافي لترتيب امورهم ، كما ورد عن المنظمين.
ادار حفل الافتتاح للمقر الانتخابي، صبحي عامر (ابو صالح) ، والقى كلمة الترحيب مخضرم عائلة عامر انتخابيا عيسى عبدالله عامر (ابو معروف)، ثم صعد المنصة عضو المجلس البلدي حسني حمدان عامر، ليعلن عن استعداده اعادة المسؤولية عن قائمة المجد في التحالف العامري للشباب، وانضمامه لتحالف الشراكة.
وتكلم الشاب محمد بدير باسم شباب التحالف ، وتمنى على الجميع الايمان والتمسك بعدالة الشيخ اشرف وتحالف الشراكة القسماوي والنهج الجديد.
كما ووعد الشاب محمد بالمفاجأة الكبرى في صناديق عائلة بدير لصالح تحالف الشراكة القسماوي يوم الانتخابات.
اما الطفل بران لطفي عامر، فقد انطلق بلباقته الخطابية المرتجلة وموهبته الربانية ليضع بين يدي اشرف عيسى وتحالف الشراكة طالبا الامن والامان في شوارع كفرقاسم ، "كي يستطيع ان يكمل مشواره الدراسي دون اخطار ودون تهديد لسلامته في الشارع القسماوي"، فابدع الطفل خطابيا بتوصيل مطالبه الى الحضور، كاسبا انبهارهم وتصفيقهم الطويل.

"سأنقل مقر الشرطة الى اطراف المدينة"
والكلمة الرئيسية في الاحتفال الانتخابي كانت لمرشح تحالف الشراكة الشيخ اشرف عيسى، الذي وصف قرار رئيس البلدية بالسماح للشرطة افتتاح مقرهم الرسمي تحت البلدية "بالقرار السياسي الغبي..!".
كما وتطرق الشيخ اشرف، بعد قراءة الفاتحة على روح الشهيد محمد طه، بلغة المنتصر ورئيس البلدية القادم، ليعد الجميع "العمل منذ يومه الاول كرئيس للبلدية على نقل مقر الشرطة الى اطراف مدينة كفرقاسم وليس داخل الاحياء والازقة وتحت بناية البلدية مكان قسم التربية والتعليم الذي خرج لبناية مستأجرة".
وتطرق الشيخ اشرف عيسى، في كلمته الى "تباهي رجالات الامانة والعدالة بفتح حقائب المال لشراء الاصوات والذمم" ، حيث اكد ان "مثل هذا التباهي في الخطاب السياسي قد اسقط كرامة اهلنا في كفرقاسم".
ومن ثم اجاب الشيخ اشرف الطفل بران عامر على تساؤلاته ومخاوفه، ووعده بان "كفرقاسم ستعود الى امنها وامان شوارعها في فترة رئاسته ، التي لن تدوم لاكثر من خمس سنوات ، ثم يستكمل العمل الرئيس القادم من ابناء صرصور".


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق