اغلاق

ماذا يريد الفحماويون من رئيسهم المنتخب في اكتوبر؟

يشارك اكثر من 35 الف ناخب فحماوي، يوم الثلاثاء الموافق 30.10.2018 في انتخابات رئاسة وعضوية بلدية ام الفحم. ويترقبّ المواطنون في مدينة ام الفحم هذه الانتخابات


المهندس زكي اغبارية

وسط تحدّيات جمّة تواجهها المدينة ، مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما التقى اشخاصا من مدينة ام الفحم للحديث حول  الانتخابات وعن القضايا الملحة التي على الرئيس المنتخب ان يعالجها ، وعن  الصفات التي يجب ان يتمتع بها رئيس بلدية ام الفحم المرجو..

"
النزاهة ، الامانة  ، المهنية  ، الخبرة والعقلية المنفتحة اهم مميزات الرئيس الناجح "
عضو بلديّة ام الفحم عن قائمة "ام الفحم الموّحدة"  وجدي حسن جميل جبارين  تحدث قائلا :" رئيس البلدية في اي مكان هو قائد مسيرة ومصير، ومدير مؤسسة، مسيرة ومصير بلده واهلها من كل النواحي الحياتية والمعيشية ، وهو ايضا مسؤول عن ادارة مؤسسة كثيرة الموظفين والموظفات والميزانيات والبرامج، من هنا وجب ان يكون الرئيس انسانا مؤهلا خلقيا ومهنيا وعلميا لتولي هذا المهام، بنظافة يد وبروح عالية من الانتماء والعطاء والمسؤولية ومهنية وخبرة ودراية، ومقدرة على التعامل وإدارة طواقم مهنية ووضع خطط وبرامج ومتابعتها، وكذلك يمتلك قدرة ومقدرة على التواصل والتعامل بمهنية وانصاف مع ما يحيط به وحوله من مؤسسات وأطراف والاهم اهل بلده".
 واضاف :" النزاهة والامانة والمهنية والخبرة والعقلية المنفتحة اهم مميزات الرئيس الناجح وما اتمناه من أيّ رئيس في اي موقع ان يضع مخافة الله والاخلاص في العمل والنزاهة في التعامل مع الجميع بموضوعية ومهنية مع الجميع وان يضع مصلحة بلده، كلّ بلده فوق كل اعتبار".

" علينا اختيار الاعضاء بشكل مهني قبل اختيار الرئيس "
امّا نائب رئيس بلديّة ام الفحم  المحامي رائد كسّاب محاميد فقال :"يجب ان ندرك جميعا ان البلدية عبارة عن مؤسسة خدمات ومشاريع حيوية لجميع سكان المدينة في شتى المجالات وهدفها الرئيسي هو راحة المواطنين وهي ليست مدرسة أو حضانة أطفال ولا برلمان سياسي . ولا يمكن اختزال إدارة اي بلدية في شخص الرئيس ، بل إن هنالك ثلاثة اعمدة لكل بلدية لا يقل اي واحد منها أهمية عن الآخر، فهنالك الرئيس وأعضاء البلدية وخاصة مديري الأقسام منهم وهنالك ايضا الموظفين. فإذا كان هنالك خلل في احد هذه الأطراف فسينتج عنه خلل في كافة وظائف البلدية".
وتابع:" مديرو الأقسام مسؤولون بشكل مباشر عن عمل الموظفين وتحفيزهم على العمل على اكمل وجه ، مسؤولي الأقسام عليهم واجب تسيير عمل القسم على احسن وجه ايضا لأن كل واحد منهم رئيس في قسمه وعلى مدير القسم التحلي بالكفاءات اللازمة لإتمام أعمال القسم واذا حصل هنالك خلل او فشل إداري فإن الرئيس يتهم به مع او بدون قصد ومن أجل الوصول إلى بلد متطور ومزدهر بالمشاريع الحيوية التي يتطلع لها المواطنون فإن علينا اختيار الاعضاء بشكل مهني قبل اختيار الرئيس لأن للأعضاء أهمية كبرى في إدارة البلدية وخاصة مسؤولي الأقسام".
واختتم كلامه قائلا:" على الرئيس ان يتعلم من أخطاء الماضي ويحسن اختيار طاقم الاعضاء المحيطين به واستثمارها للافضل. علينا جميعا أن نتطلع لام الفحم بلدنا كعائلة واحدة وان نعمل من أجل ام الفحم  بعيدا عن المخاصمات العائلية والسياسية".

" إدارة تشمل نسيج فحماوي همه الوحيد العمل من أجل أم الفحم "
من ناحيته، قال رئيس اللجنة الشعبيّة في امّ الفحم  المهندس زكي اغباريّة :" أوّلاً يجب على رئيس بلدية أم الفحم القادم إن يكون مدركا تماما لتحديات وحيثيات المرحلة القادمة بما تحمله في طياتها من قضايا تهم كل مواطن أن كان ذلك في التعاطي مع أزمة السكن وقضية العنف واسقاطاته على مجتمعنا قضايا هدم البيوت هذا ناهيك عن قضايا سياسية تخص أم الفحم بشكل خاص ومجتمعنا العربي في داخلنا الفسطيني ومن أبرزها قانون القومية وما سيترتب عليه من أخطار تهدد وجودنا. لذا يجب أن تتوفر برئيس البلدية القادم القدرة والمؤهلات الإدارية التي تتناسب مع المرحلة القادمة ".
وأنهى كلامه قائلا:" يترتّب على ذلك وجود صفات تمكنه من التغلب على كل ما ذكر ويجب أن يكون معزز بإدارة تشمل نسيج فحماوي همه الوحيد العمل من أجل أم الفحم ومستقبل الأجيال القادمة وهذا يوجب البعد عن المصالح الشخصية الضيقة والتي تزيد الوضع ترديا".


وجدي جبارين


المحامي رائد كساب


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق